ماتيس إلى مقدونيا لتأييد انضمامها للناتو

12-09-2018

أعلن البنتاغون أن وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس سيزور مقدونيا يوم 16 سبتمبر الجاري للتعبير عن دعم واشنطن لانضمام البلاد إلى حلف الناتو.

وأوضح البنتاغون أن ماتيس من المقرر أن يلتقي رئيس الوزراء المقدوني زوران زاييف.

وكان ماتيس قد صرح في وقت سابق بأنه قلق إزاء محاولات محتملة لموسكو للتأثير على نتائج الاستفتاء على تغيير اسم البلاد، الذي من المقرر أن يجري يوم 30 سبتمبر الجاري، والذي يراد منه أن يؤدي إلى تسوية الخلاف الطويل الأمد مع اليونان بهذا الشأن.

وتجدر الإشارة إلى أن تسوية الخلاف بشأن اسم مقدونيا ستفتح الطريق أمام انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي والناتو.

وكانت روسيا قد أعربت عن قلقها إزاء سعي الدول الغربية لـ "جر" مقدونيا إلى الناتو، معتبرة أن ذلك سيزعزع الاستقرار بالمنطقة. وفي الوقت ذاته رفضت موسكو الاتهامات التي وجهت إليها من بعض الدول الغربية، بما فيها الولايات المتحدة وبريطانيا وغيرهما، بشأن التدخل المزعوم في الانتخابات أو الاستفتاءات الهامة في تلك الدول.

تاس