التجميد سيؤدي إلى أزمة

12-09-2018

يؤكّد مصدر مصرفي بارز في مجالسه أنّ الوضع المالي وما تقوم به بعض المصارف من مَنحِ فوائد عالية سيؤدي بعد سنتين إلى أزمة ماليّة حادة بسبب نقص السيولة وإلى تراجع الاستثمارات الخاصة من جرّاء تجميد الأموال لفترات طويلة، مؤكّداً أنّ هناك مصارف لا تزال تتصل بعملائها لعرض عليهم تجميد أموالهم بفائدة 15 في المئة على الليرة اللبنانيّة لمدة 5 سنوات مع فائدة شهريّة.