بعد لقب "فلاشينغ ميدوز"... جوكوفيتش يتخطى فيدرر برقم تاريخي

10-09-2018

لم يقتصر فوز نوفاك جوكوفيتش على خوان مارتن ديل بوترو في نهائي بطولة أميركا المفتوحة للتنس، الأحد، على مجرد إحراز لقب جديد رفع به الصربي رصيده إلى 14 لقبا في البطولات الأربع الكبرى، وإنما تعدى ذلك إلى حدود أخرى.
وبدأ جوكوفيتش، 31 عاما، الموسم الحالي بمعاناة كبيرة، بعد خضوعه لجراحة في المرفق عقب بطولة أستراليا المفتوحة، لكنه أنهاه بشكل رائع ليحقق لقبه الثاني الكبير هذا العام، بعد بطولة ويمبلدون.

وعلى مدار آخر 8 أسابيع عاد جوكوفيتش إلى طريق التألق في البطولات الأربع الكبرى، وهو الذي حمل سابقا ألقابها جميعا في وقت واحد في 2016.

وبلقبه الجديد تقاسم جوكو المركز الثالث في قائمة الأبطال مع "مثله الأعلى" بيت سامبراس، على صعيد التتويج ببطولات "غراند سلام"، بعد رافائيل نادال (17 لقبا)، وروجر فيدرر (20)، لكنه تربع على المركز الأول بقائمة من نوع آخر، مادية تماما.

وأمن لقب "فلاشينغ ميدوز" للصربي تخطي الأسطورة فيدرر على لائحة أكثر اللاعبين حصدا للجوائز المادية من بطولات التنس عبر التاريخ، وبرقم أقرب إلى الخيال.

وحصد جوكوفيتش 3.8 مليون دولار بعد الفوز بلقب أميركا المفتوحة، ليرفع رصيده الإجمالي إلى أكثر من 119 مليون دولار، فيما توقف رصيد فيدرر عند نحو 117.5 مليون دولار.

ويبتعد الماتادور الإسباني عن ثنائي المقدمة بإجمالي قدره 102 مليون دولار في المركز الثالث، قبل آندي موراي، الرابع، بنحو 60 مليون دولار، ثم الأميركي المعتزل قبل سنوات بيت سامبراس (43 مليون دولار).

ولا تمثل الأرقام السابقة سوى مكافآت اللاعبين الرسمية من حصد البطولات، ولا تضم أي عوائد تسويقية أو تجارية من أخرى.

يشار إلى أن جوكوفيتش بدأ مسيرته الاحترافية قبل 15 عاما وتحديدا في 2003.