خامنئي يدعو إلى تعزيز التعاون السياسي والاقتصادي بين إيران وتركيا

08-09-2018

دعا المرشد الإيراني علي خامنئي، إلى تعزيز التعاون السياسي والاقتصادي بين بلاده وتركيا، نظرا لمكانة الدولتين المرموقة في العالم الإسلامي.

جاء ذلك في بيان صادر عن مكتب خامنئي، حول اللقاء الذي جرى في وقت سابق اليوم، بين خامنئي والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في العاصمة الإيرانية طهران.

وأوضح خامنئي، أن تركيا وإيران لديهما أهداف مشتركة حيال العالم الإسلامي، وأنّه من الضروري تعزيز علاقاتهما من أجل تحقيق تلك الأهداف.

ودعا إلى تقوية القواسم المشتركة بين أنقرة وطهران.

وبيّن أن تركيا وإيران من أهم وأقوى دول المنطقة.

وأعرب المرشد الإيراني، عن تقديره لمواقف الرئيس التركي حيال مسلمي ميانمار.

وأشار في الوقت ذاته، إلى أهمية القضية الفلسطينية ووجوب عدم إهمالها.

ولفت إلى أهمية تقارب الدول الإسلامية وتضامنها، وإلى إمكانية حل المشاكل والنزاعات من خلال التعاون والتكاتف فيما بينهم.

يشار أن الرئيس التركي، زار المرشد الإيراني، في مقر إقامته بطهران، على هامش القمة الثلاثية الخاصة بالشأن السوري، والتي حضرها أردوغان، إلى جانب نظيريه الإيراني حسن روحاني والروسي فلاديمير بوتين.