تحضيرات المؤتمر العام لـ"حركة أمل"... التفاصيل

08-09-2018 ليبانون فايلز

علم موقع "ليبانون فايلز" أنّ المؤتمر العام لـ"حركة أمل" سينعقد خلال الأسبوع الأخير من أيلول الحالي، وقد يستغرق ما بين يوم واحد وثلاثة أيّام وفق مجرى مناقشة التقارير التي ستُتلى فيه والانتخابات التي ستُجرى خلاله لأعضاء هيئة الرئاسة.
وذكر رئيس الهيئة التنفيذيّة في "حركة أمل" النائب محمد نصر الله لموقعنا أنّ برنامج المؤتمر منصوص عليه في النظام الأساسي للحركة الذي هو بمثابة دستورها وسيتم وفق الإجراءات المتّبعة عادة، وهي تشمل:
- أوّلاً تلاوة رئيس الـ"حركة" التقرير الرئاسي حول رؤيتها السياسيّة تجاه التطوّرات استناداً إلى ما مررنا به وستُجرى مناقشته.
- ثانياً تلاوة ورقة رئيس المكتب السياسي للـ"حركة" حول إجراءاته خلال المرحلة الماضية ورؤيته للمرحلة المقبلة وتطوير عملها السياسي، وستُجرى مناقشتها.
- ثالثا: تلاوة رئيس الهيئة التنفيذيّة للـ"حركة" تقريره حول الإجراءات التي قامت بها الهيئة خلال السنوات الثلاث الماضية منذ المؤتمر الأخير، والرؤية المستقبليّة للهيئة، وهنا تُجرى مناقشة تكون عادة أوسع لأنّ الشأن التنفيذي يعني المشاركين أكثر.
- رابعاً: يُطرح النظام السياسي للـ"حركة" على بساط البحث والنقاش في ما إذا كان من ضرورة لتعديله أو إضافة بنود أخرى عليه.
- خامساً: بناء على ما يتقرّر في مجال الانتخابات، تُجرى انتخابات أعضاء هيئة الرئاسة السبعة للـ"حركة" والتي تتضمّن انتخاب الرئيس ونائب الرئيس ورئيس المكتب السياسي ورئيس الهيئة التنفيذيّة ومقرّر هيئة الرئاسة وعضوين بلا منصب. والاتّجاه قائم لإبقاء الأمور على ما هي عليه الآن.
وتوقّع نصر الله أنْ يستمر المؤتمر على مدى يومين، لكنْ وفق التجارب السابقة فقد يمتد على مدى ثلاثة أيّام، وقد سبق أن انتهى مرّة واحدة خلال يوم واحد.
ولفت إلى أنّ مكان المؤتمر سيتحدّد قبل 24 ساعة من انعقاده وسيصار فوراً إلى تبليغ الأعضاء سراً بسبب بعض الخصوصيّات الأمنيّة.