سعد المجرد يعيش أزمة نفسية وعزلته تدفعه لهذا الأمر غير المعتاد منه

04-09-2018

كشفت تقارير صحفية أن الفنان سعد المجرد يعيش حالة نفسية صعبة، بسبب أزمته الأخيرة في جنوب فرنسا، وتحديداً بعد القبض عليه في سان تروبيه واتهامه بمحاولة اعتداء جديدة.

ويتردد أن سعد المجرد يعيش حالة نفسية سيئة، بعد اعتقاله للمرة الثانية في سان تروبيه، ليدخل في عزلة دفعته لهجر مواقع التواصل وعدم نشر أي صورة جديدة له، على الرغم من إنه كان نشط للغاية على انستقرام، بحسب صحيفة أخبار اليوم المغربية.

وبسبب الحالة النفسية السيئة لسعد المجرد، يحاول كل أصدقائه في مساندته بقوة على أن يتجاوز أزمته بسلام، وذلك من خلال تجنب كل ما يروج في وسائل الإعلام الفرنسية عنه، حتى لا تتفاقم حالته أكثر، بحسب المصدر ذاته.

وكشف المذيع عماد الهواري أن والدي سعد المجرد الفنان البشير عبدو والفنانة نزاهة الركراكي سوف يسافران لابنهما يوم الأربعاء القادم، من أجل لم شمل العائلة والاحتفال سوياً بنجاح أغنيته الأخيرة "كازابلانكا" بعد احتلالها المراتب الأولى في بورصة الأغنيات العربية والأوروبية.

وكان سعد المجرد عانى من أزمات متتالية بدأت باعتقاله في سان تروبيه وتوجيه اتهام له بالاعتداء على فتاة، إلا أنه اطلق سراحه لعدم وجود دليل مادي ملموس مع دفع كفالة 150 ألف يورو ووضعه تحت الرقابة القضائية.

كما تم الإعلان أن محاميه إيريك لوران موريتي الملقب بالوحش، تخلى عن الدفاع عنه أمام القضاء الفرنسي دون إبداء أي أسباب.

لتكون آخر الصدمات التي تلقاها سعد المجرد، هو رفع إدارة جائزة الموسيقى الأفريقية "أفريما" "Afrima" اسمه رسمياً من قائمة جوائز الموسيقى الإفريقية، وذلك بعد اتهامه في قضية اغتصاب جديدة في فرنسا.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

يصل الى العاصمة #الفرنسية #باريس يوم #الأربعاء الخامس من #سيبتمبر الجاري والدي المعلم #سعد_لمجرد الفنان القدير #البشير_عبدو والفنانة القديرة #نزهة_الركراكي لتجتمع العائلة مع بعض ويمضون ايام حلوة برفقة ابنهم سعد الذي عاد من #سان_تروبييه الى باريس منتصف الاسبوع الماضي, ونشاركه سعادته بإستمرار نجاح اغنيته الاخيرة #كازابلانكا التي منذ إصدارها تحتل المراتب الاولى في #بورصة_الاغنيات #الاوروبية و#العربية مبروك بإنتظار إطلاق الاغنية والكليب الجديد الي جاهز للعرض قريباً، انتظروا الحصريات للمعلم سعد لمجرد من خلال منبري من هنا ، لأجلكم كل جديد بإذن الله . @saadlamjarred1 #imadhawarinews #imadhawari #morocco #losangeles #paris #france #london #spain #mydubai #casablanca @bachir6abdou

A post shared by İmad hawari (@imadhawari) on