سلمى حايك تتم عامها الـ52

04-09-2018

أتمت النجمة المكسيكية، اللبنانية الأصل، سلمى حايك Salma Hayek عامها الـ52 يوم الأحد في 3 أيلول.
واحتفالًا بالمناسبة، نشرت النجمة​ صورة لها تُظهر تناولها قطعة حلوى احتفالًا بذكرى ميلادها، على حسابها الخاص في انستغرام.

وأرفقت سلمى الصورة، التي حصدت إعجاب عدد كبير من المتابعين الذين تمنّوا لها طول العمر والمزيد من النجاح، بتعليق كتبت فيه: "كل عام وأنا بخير".
وسلمى، الحاصلة على جائزتي أوسكار، بدأت حياتها الفنية بالعمل في الإعلانات التلفزيونية بالمكسيك، وبعد أن حققت بعض النجاح انتقلت إلى لوس أنجلوس لتبدأ بأدوار صغيرة في أفلام مختلفة، ومن ثم لتظهر كممثلة جيدة بعد دورها الساخن في فيلم (Desperado) عام 1995، وتُعتبر سلمى أول ممثلة مكسيكية تصبح نجمة من نجوم هوليوود بعد دورها الجريء في فيلم (Dolores Del Rio).

مثلت سلمى أفلامًا درامية عدة بالإنكليزية والأسبانية، وتربعت على عرش هوليوود لدرجة أنها لُقّبت بـ"قنبلة هوليوود".

يشار إلى أنّ لحظات رومانسية ومفاجئة عاشتها النجمة العالمية سلمى حايك منذ أيام، مع زوجها رجل الأعمال الفرنسي فرانسوا أونري بينو françois-henri Pinault الذي فاجأها خلال عطلة لهما في جزيرة Bora Bora.
المفاجأة هي أنّ زوج حايك اصطحبها إلى الجزيرة الرومانسية، وفاجأها بإقامة مراسم احتفال بزواجهما من جديد.

سلمى حايك نشرت صور هذه اللحظات الرومانسية عبر حسابها على انستقرام، وعلقت قائلة: "لقد أوشك الصيف على الانتهاء، وأفضل لحظاتي هذا العام، عندما فاجأني زوجي بالاحتفال بزواجنا من جديد، ولو كنت أعرف ذلك لارتديت زيًّا مناسبًا لحفل زفاف، ولكنه أخبرني أننا ذاهبان إلى المنتجع الصحي".

يُذكر أنّ سلمى حايك تزوجت من فرانسوا أونري بينو في شباط عام 2009، وأقاما حفل زفاف ضخمًا حينها في فرنسا، وصلت تكلفته إلى 3.5 مليون دولار.

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

52 here I come! 52, ahí les voy!

A post shared by Salma Hayek Pinault (@salmahayek) on