هناك أشخاص يعشقون الموت دهساً!

30-08-2018

عند أوتوستراد ضبية تحصل يومياً حوادث دهس أشخاص، وهؤلاء غالبيتهم من جنسيّات غير لبنانية، ففي المشاريع القائمة في "مارينا ضبيّة" يعمل مئات العمّال الأجانب وهم يجتازون الأوتوستراد يومياً ليلاً ونهاراً ويتعرّضون للدهس جرّاء ذلك.
وفي كل حادث يقع، يتم اقتياد سائق السيّارة إلى السجن وتوقيفه ومن بعدها يصل إلى التحقيقات. فالمنطق يقول إنّ هذا الطريق ممنوع اجتيازه والشخص الذي يعبره سيراً على الأقدام هو المخالف، فكيف يمكننا ليلاً رؤية شخص يركض في وسط الطريق والطرقات من دون إضاءة كما جرت العادة؟
وهناك حل آخر بإنشاء جسور للمشاة، لأنّه في كلّ المنطقة لا نلحظ سوى جسور عاديّة طويلة للسيّارات. وفي حال رغب الشخص رغم وجود الجسر أن يجتاز الطريق، فعندها يجب أنْ يقع اللوم عليه وليس على الصادم أو غيره. هذا مع العلم أنّ قانون السير الجديد ينزل غرامة ماليّة بمن يحاول اجتياز الطريق السريع.