متى ستضبط الدولة "فلتان" الشاحنات؟

25-08-2018

تقع يومياً حوادث السير بين الشاحنات والسيّارات على الطرقات، ويسقط بسببها القتلى والجرحى. فسائقو الشاحنات في لبنان باتوا بغالبيّتهم من السوريّين، لأنّ أصحاب المصالح يستعينون بهم نظراً إلى قبولهم بأيّ معاش يُدفع لهم.
وقيادة هؤلاء، الذين بغالبيّتهم لا يحملون إجازات سوق خاصة بالشاحنات، متهوّرة و"غير طبيعيّة"، لأنّ إنساناً عاقلاً لا يمكن أنْ يقود بهذا الشكل، فيقفل الطريق على سيّارة هنا ويزاحم أخرى هناك ويسابق بعدها ثالثة بسرعة هائلة.
متى ستنظّم الدولة مسألة سير الشاحنات، فنحن نقرأ يومياً بيانات عن تنظيم هذا الموضوع ولكن هل من تطبيق؟ قوى الأمن تعاني نقصاً واضحاً في عديدها وغيابها عن الطرق أوضح، فإلى متى سنبقى عرضة للموت بأيّ لحظة تحت إطارات سائق غير شرعي ومتهوّر؟