العبسي التقى الصحناوي وعقيص

22-08-2018

دعا بطريرك انطاكيا وسائر المشرق للروم الملكيين الكاثوليك يوسف العبسي الى "تعميم ثقافة المحبة والتسامح"، مؤكدا ان "الحضور المسيحي يتطلب اطلاق صوت واحد متناغم ومنفتح، على اعتبار ان هذا ما يعطي القوة اللازمة للشهادة لايماننا الواحد".

ودعا العبسي خلال استقباله الشيخ حسن المصري في المقر البطريركي في الربوة الى "المحافظة على فرادة لبنان الرسالة والحفاظ على خصوصية هذه الرسالة".

بدوره، سلم الشيخ حسن المصري البطريرك العبسي دعوة رسمية للمهرجان الخطابي الذي سيقام لمناسبة الذكرى السنوية لتغييب الامام موسى الصدر ورفيقيه.

كذلك استقبل العبسي النائب نيكولا الصحناوي، وبحث معه في شؤون وطنية وحياتية، وتوقف عند "ضرورة البحث عن نقاط فاعلة لتطوير العمل على المستوى الوطني الهادف الى نشر التوعية حول اهمية العمل على الساحة اللبنانية".

كما استقبل النائب جورج عقيص، واطلع منه على الاوضاع الاقتصادية والمعيشية في البقاع عموما وزحلة خصوصا. وتطرق البحث الى كيفية تطوير العمل التنموي والتربوي في الطائفة.

الى ذلك، استقبل العبسي النائب السابق مروان فارس، بعدها التقى وفدا من لقاء مسيحيي المشرق برئاسة المطران سمير مظلوم، واطلع منه على الدور الذي يقوم به اللقاء لتثبيت الوجود المسيحي، حيث اثنى العبسي على هذا النشاط، واعتبر ان "الحضور المسيحي يتطلب إطلاق صوت موحد متناغم منفتح، لأن هذا ما يعطي القوة اللازمة للشهادة لإيماننا الواحد".