الرئيس عون يحدد الخط الأحمر والمسلمات في موضوع التأليف

01-08-2018

اكدت مصادر رفيعة لموقع "ليبانون فايلز"، ان كلام رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في حفل تخريج الضباط في الفياضية رسم السقف للمرحلة المقبلة وحدد الخط الأحمر والمسلمات التي لا تراجع عنها، مشيرا الى ان "كلام الرئيس عون عن المعيار كان واضحا وهو ان التمثيل كيف اتى بمجلس النواب يجب ان يكون في الحكومة وذلك رفضا للإستئثار بقرار الدولة وتعطيلها".

ولفتت المصادر الى ان "الرئيس عون حدد ان لا احد يمكنه ان يحتكر تمثيل اي طائفة، وهو هنا وجه رسالته الى رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب السابق وليد جنبلاط والى الرئيس المكلف سعد الحريري بأن هناك 10 نواب سنة يجب ان يتمثلوا وهم خارج اطار المستقبل وبأن جنبلاط لا يمكنه ان يحتكر المقاعد الدرزية الثلاثة في الحكومة وحده".

وشددت المصادر الرفيعة المستوى على ان "الحل للعقدة الدرزية هو لدى رئيس مجلس النواب نبيه بري، وعندما يُطلب من بري التدخل مع جنبلاط فستحل المشكلة فورا"، كاشفة عن ان "الحكومة قد تتشكل بلحظة واحدة او ستبقى معلقة الى آخر الصيف".