مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الخميس في 12/7/2018

12-07-2018

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"


مجموعة تأكيدات دفعة واحدة في اتجاهات عدة.

فرئيس الجمهورية أكد أن لا إصلاح في مجتمع لا يريد مكافحة الفساد.

رئيس المجلس النيابي أكد أن تشكيل الحكومة ضروري في الظروف الصعبة.

رئيس الحكومة المكلف أكد أن التشكيل منطلق لإندفاعة إقتصادية.

حاكم مصرف لبنان أكد ثبات السياسة النقدية.

أما الوزير رياشي والنائب كنعان فأكدا على المصالحة المسيحية والبطريرك الراعي الذي التقاهما في الديمان شجع على ذلك.


============================

 

* مقدمة نشرة أخبار ال "ال بي سي"

أسبوع إضافي يطوى وتشكيل الحكومة ما زال في غرفة العناية، ونداءات إنعاش هذا التشكيل لم تتوقف، لكن كل هذه النداءات لم تنجح في فتح الطريق أمام الحكومة لتبصر النور حيث ان العقد ما زالت هي إياها من دون أي حلحلة لها، لا على مستوى العقدة المسيحية ولا على مستوى العقدة الدرزية ولا على مستوى عقدة المعارضة السنية...

العقدة المسيحية ما زالت تتوقف عند احتساب الأحجام، على رغم ان مساعي التهدئة سلكت طريقها ووصلت اليوم إلى الديمان... أما على مستوى العقدة الدرزية فإنها تشهد انفجارا تويتريا بين الحزب الأشتراكي والتيار الوطني الحر، وهو انفجار غير مسبوق لجهة اتساع رقعته حيث شمل أكثر من وزير ونائب وسياسي، ولجهة الإتهامات المتبادلة والتي لم تشهد سابقة لها في تاريخ العلاقة بين الطرفين اللدودين...

بعيدا من الحكومة وسجالاتها، سلسلة من التطورات والخطوات التي تشغل المواطن أكثر من انشغاله أو إلهائه بالحكومة: أولى هذه الخطوات قرار تاريخي لوزارة الإقتصاد بإلزام أصحاب المولدات تركيب عدادات للمشتركين في مهلة قصوى تنتهي في آخر أيلول المقبل، هذا القرار يفترض ان يفكك دويلة أصحاب المولدات لجهة التحكم بالمستهلك اللبناني ويضع المعنيين أمام مسؤولياتهم في تطبيق هذا القرار...

التطور الثاني إقالة قاض على خلفية تلقيه رشاوى، لكن هذه الإقالة ووجهت بمطالبات بمحاكمته وعدم الإكتفاء بإقالته...

أما التطور الثالث فهو قضية المعاينة الميكانيكية حيث المواطن يدفع الثمن في النزاع القائم بين وزارة الداخلية والشركة التي ربحت قرارا من مجلس شورى الدولة يبطل قرار الداخلية بالإعفاء من المعاينة تخلصا من الإزدحام، فمن ينتصر في نهاية المطاف؟ الوزارة أو الشركة؟ وماذا يكون عليه وضع المواطن؟


============================

 

* مقدمة نشرة اخبار ال "ام تي في"

الملف المسيحي يتقدم، اما الملف الحكومي فمكانك راوح، دخول البطريرك الماروني على خط العلاقة بين التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية بدأ يعيد وصل ما انقطع بين الطرفين، هكذا شكل اجتماع الديمان الذي ترأسه البطريرك الراعي وضم الوزير ملحم الرياشي والنائب ابراهيم كنعان مناسبة لاعادة احياء المصالحة المسيحية والتأكيد من جديد انها خط احمر. لكن المصالحة شيء وتفاهم معراب شيء اخر، وعليه الخطوة لا تزال تستلزم خطوات، ابرزها كما شدد البطريرك الراعي ايجاد آلية دائمة وثابتة للتواصل بين الطرفين ولتطبيق تفاهم معراب بعد المحاولات الجارية للتملص من تنفيذ بعض بنوده.

في الشأن الحكومي تم التوافق على انه لا وجود لعقد مسيحية حصرا، وبالتالي على الرئيس المكلف ان يطرح صيغة معينة وان يرفعها الى رئيس الجمهورية الذي يمكنه ان يوافق عليها او لا، وقد علمت الـ mtv ان الرئيس المكلف انجز تقريبا مسودة تشكيلة حكومية وانه سيزور بعبدا قريبا ليرفعها الى رئيس الجمهورية، في المعلومات ايضا ان تشكيلة معينة ترتكز على اعطاء 4 حقائب وزارية للقوات اللبنانية كما ستكون الحصة الدرزية للحزب التقدمي الاشتراكي، واليوم بدأت تتكشف اسباب تركيز النائب السابق وليد جنبلاط على موضوعي حاكم مصرف لبنان والميدل ايست، اذ علم ان بعض قوى السلطة طلب مبالغ معينة من مصرف لبنان لأمور خاصة، كما ان هذه القوى نفسها تسعى الى عقد صفقة مع شركة طيران سويدية تكسر مبدأ عدم فتح الاجواء اللبنانية.


============================

 

* مقدمة نشرة اخبار "الجديد"

عثر على كليلة ودمنة ومحرضهما ابن المقفع وقد أفلتوا جميعا من الغابة وانتشروا في شوارع لبنان وتوزعوا بين منصات تويتر وخاضوا حرب البيانات والردود التي دارت رحاها بين الاشتراكي والتيار
وأسند دور ملك الغابة إلى النائب وائل أبو فاعور تعاونه خمس فصائل من الحيوانات وحشرتان اثنتان ويحكى أن أحدا لم يفقهْ لغة الحرب المستخدمة وقد استعين بأساس البلاغة لل الزمخشري وبلسان العرب والمنجد والقاموس المحيط وغيرهم من فقهاء اللغة لتفسير المعاني في كتاب الأغاني لأبي فاعور الأصفهاني.

وتشعب الجدال ليشمل فصيلة واسعة من الوزراء إلى أن أصدر زعيم الحزب التقدمي وليد جنبلاط نداء الى الرفاق وقال: دعوهم يغرقوا في حقدهم. والتيار الذي يخوض الحرب على جبهتن كان يداوي جراحا في الديمان حيث قصد مسؤولا التواصل ملحم رياشي وابراهيم كنعان المقر الصيفي للكنيسة وقدما الاعتراف للبطريرك الراعي ولم يحتمل لقاء الكنيسة أبعد من التشاور الروحي الذي لا يشكل حكومات فقد بقيت المعضلات على حالها ولم تسجل أي زيارة موعودة من رئيس الحكومة المكلف لبعبدا اليوم لا بل إن الرئيس الحريري انضم الى فريق الباحثين عن أجوبة وتساءل الحريري في حفل تخريج طلاب الجامعة الأميركية للعلوم والتنكلوجيا: متى سيجري تخريج التشكيلة الحكومية وإنقاذ البلد وتخريج الدولة من وعود الإصلاح السياسي والاقتصادي ومتى سيحتفل الخريجون بإيجاد فرص عمل فإذا كان رئيس الحكومة لا يملك أجوبة عن فترة التأليف وموعد التلحين ويتحدث على طريقة أنا الشاكي أنا الباكي في الاقتصاد والبطالة والإصلاح ويبحث عن منقذ للبلد فإلى من يشكو الشباب والطلاب والخريجون.

ومع ارتفاع معدلات البطالة السياسية فإن عين التينة تستقطب يوميا سوق العمالة من فئة السياسيين الوافدين الى رئيس مجلس النواب نبيه بري لتكوين حالة تساهم في عهد تصريف الأعمال. والأيام تمضي من دون أن يظهر في الأفق ما يؤشر الى نهاية عملية التأليف الحكومي.

وإذا كانت الأيام الحالية بلا لون فإن الثاني عشر من تموز يلف التاريخ ثم يعود راسخا بدماء شهدائه هو يوم لا يشبه إلا زمانه ولا يحكي الا عن صمود بلد قاوم وولد من تحت الركام. من ينسى من خلة وردة الى عيتا الى آخر القرى الحسنى. الثاني عشر من تموز يوم قررت إسرائيل تدمير لبنان فدمرت صيتها العسكري الذي حوصر في سهل الخيام.


============================

 

* مقدمة نشرة أخبار ال "ان بي ان"

في مثل هذا اليوم من عام 2006 بدأ عدوان تموز الذي شنته اسرائيل على لبنان واستمر ثلاثة وثلاثين يوما. العدو قتل في هذه الحرب من قتل من اللبنانيين ودمر ما دمر من ممتلكاتهم ومنشآتهم. وضع على رأس لائحة أهدافه المعلنة من العدوان سحق المقاومة لكنه غرق في المستنقع اللبناني وفشل في تحقيق هذه الأهداف وخرج لبنان واللبنانيون ومقاومتهم من الحرب أقوى ولم يجن العدو الاسرائيلي سوى هزيمة استراتيجية ما تزال أصداؤها تتردد في كيان العدو.

على المستوى السياسي الداخلي دفع نيابي باتجاه الإسراع في تشكيل الحكومة والخروج من حلبة المراوحة. هذا الدفع عكسه زوار عين التينة اليوم ومن بينهم الرئيس نجيب ميقاتي الذي أعرب عن اعتقاده بأن الحكومة ستتألف داعيا الجميع الى تقديم التضحيات لهذه الغاية.

أما الرئيس المكلف نفسه فقد انطلق من تعداد عدد من التحديات ليؤكد أن الحل بأيدي اللبنانيين جميعا وهو يبدأ خصوصا بوضع تشكيل الحكومة موضع التنفيذ قائلا: أنا مش رح إستسلم.

وعلى ضفاف الشأن الحكومي وفيما تراجع منسوب التراشق البرتقالي – القواتي على إيقاع اجتماع عرابي تفاهم معراب: ملحم رياشي وابراهيم كنعان في حضرة البطريرك بالديمان شهد المسار البرتقالي – الاشتراكي موجة جديدة من السجالات الحادة استخدمت فيها قطعان من الحيوانات والحشرات كالفرغل والدرص والهجرس والخوقع.

أما وليد بيك نفسه فقد نصح الرفاق بعدم الدخول في سجالات عقيمة مع المجموعة العبثية التي تصر على اعتماد الهجاء الرخيص.


=============================

 

* مقدمة نشرة أخبار "المنار"

احد عشر عاما وعاما.. واقمار تسجد لعزيز لا يضام، ووعد تكفلت بتصديقه الايام..
صديقه خالد وساجد، وجهاد وبلال، وعشرات من المجاهدين الاباة، وأذان ما زال يملأ السهول ويعتمر اعالي الجبال، أن حي على الجهاد حي على الفلاح..

اثنا عشر عاما وتموز النصر والعنوان، يعود حقيقة وما غاب، رسم للبنان المجد وللامة الامل وطول البقاء..
ولكي يبقى، رجاله عند حدود الزمن حارسين، حيثما يجب سيكونون .. على صفحاتهم تعد الايام، وتعيد مع انتصاراتهم اجمل الالحان، قائدهم ما خاب، وكتابهم عصي على تقلبات الزمان، رجال الل هم، ولهم اخوة حيث صدح للحق صوت وللكرامة عنوان..

اثنا عشر عاما على عملية الوعد الصادق، الذي تجدد من الجنوب الى الجرود، وما بينهما الكثير الكثير من البذل والعطاء، والبسالة دفاعا عن لبنان كل لبنان، ونصرة للامة التي آمنت بقضيتها، وما اضاعت بوصلتها، وعلى طريق قدسها كان وسيبقى المسار..

اثنا عشر عاما وما قبل وما بعد، والمنار من معدن ذاك الانتصار، تقلب صفحاته، تحفظ قداسته، وتشارك اشرف الناس ايام الصبر والنصر، وكسر المخرز باشفار الوطن المحمي بأجمل المعادلات، جيش وشعب ومقاومة باقية كأهلها بوجه كل تحد وعند كل نزال..

المنار اليوم تطوي صفحات النزالات السياسية، والعقد الحكومية الآن، وتستذكر مع اللبنانيين بريق الامل الذي يصلح دواء لكل داء، بعزيمة ووطنية، وحب حياة حقيقية، عنوانها الكرامة المجبولة بالعرق ومتى اضطرت بالدماء..


============================

 

* مقدمة نشرة اخبار ال "او تي في"

الطبخة الحكومية لم تنضج بعد، لكن الحراك مستمر في انتظار الحسم. فالأبواب غير موصدة على حركة الزوار، والخطوط غير مقفلة على الاتصالات بين المعنيين. فيما اختار النائب السابق وليد جنبلاط على ما يبدو التغريدات التصعيدية بخلفيات حكومية، فقوبل بالردود الحازمة المناسبة من التيار.

أما على خط التيار والقوات، فبركة بطريركية متجددة منحت للمصالحة المسيحية المستمرة، حيث كان الصرح البطريركي الصيفي في الديمان مساحة لقاء استمر لحوالى الاربع ساعات ضم عرابي المصالحة، ابراهيم كنعان وملحم الرياشي، في بداية مسار جديد يحتاج بالطبع لمتابعة متأنية.

ولأن عودة النازحين السوريين تبقى متقدمة ضمن سلم اولويات المرحلة، وبعد الحراك الديبلوماسي والسياسي في هذا الاتجاه، أطلق التيار الوطني الحر مساء اليوم لجنة النازحين.


============================

 

* مقدمة نشرة أخبار "المستقبل"

عنوان تشكيل الحكومة يختصر كل العناوين، وله الاولوية المطلقة لدى الرئيس المكلف سعد الحريري، وهو رأى أنه من حق أي مواطن أن يستغرب عدم الاتفاق على تأليف الحكومة، في الوقت الذي يرى فيه الكل سلبيات التأخير في التأليف.

وقال: الكل يتساءل، متى يا ترى يتم تخريج التشكيلة الحكومية وإطلاق ورشة العمل لإنقاذ البلد؟

مصادر مطلعة على اتصالات التأليف قالت لتلفزيون المستقبل ان الامور لا تزال قيد التشاور وانه لا تقدم ملحوظا حتى هذه الساعة بانتظار المشاورات التي سيواصلها الرئيس الحريري خلال اليومين المقبلين.

المصادر نفسها اوضحت ان الرئيس المكلف سيتوج اتصالاته بزيارة القصر الجمهوري للاجتماع بالرئيس ميشال عون والتدوال معه في المستجدات الحكومية والسياسية.

الرئيس الحريري كان اكد انه لن يستسلم، وهذا هو الخيار الذي يعمل عليه شخصيا، مبديا ثقة كبيرة جدا، بأن المجتمع السياسي اللبناني سيتجاوز مرحلة السجالات، ليدرك أن مصلحة لبنان وحق اللبنانيين بحياة كريمة، يجب أن تتقدم على كل اعتبار.