من سيضع حدا لهذا الفلتان الحاصل؟

05-05-2018

على أوتوستراد الجديدة – سن الفيل وتحديدا طريق ميرنا الشالوحي عليك ان تقود بحذر شديد، لانك لن تعلم من أين تقفز الدراجة النارية عليك من وسط الطريق، فسائقو الدراجات النارية يوفرون على انفسهم عناء الإلتفاف في الأماكن المخصصة ويقومون بتجاوز الرصيف الوسطي من خط سريع الى آخر.

هؤلاء يعرضون حياتهم للخطر كما يعرضون حياة السيارات المارة لخطر الحوادث، فمتى سنرى فاصلا وسطيا حقيقيا في المكان على أيام المجلس النيابي المقبل ام ستبقى الأمور "فالتة" الى الأبد؟