جورج ويا... من كرة القدم الى رئاسة ليبيريا

30-12-2017

حقق نجم ليبيريا السابق جورج ويا طموحه السياسي وبات رئيساً لبلاده بعد ان فاز بالانتخابات التي خاضها للمرة الثالثة.
وكان ويا (51 عاماَ) خسر انتخابات عام 2005 في الجولة الثانية امام ألين سيرليف التي تغادر الرئاسة الشهر المقبل ليتسلم ويا مقاليد حكم ليبيريا.
ثم خسر ويا مجددا انتخابات عام 2011 التي خاضها نائبا للمرشح وينستون توبمان. ولكنه عاد بقوة إلى حلبة السياسة بفوزه بمقعد في مجلس الشيوخ الليبيري عام 2014.
ويعتبر ويا من أفضل اللاعبين الأفارقة في التاريخ، وذلك بعد تتويجه بلقب أفضل لاعب في العالم في عام 1995.
وكان ويا بدأ مسيرته في كرة القدم مع فريق مايت بارول في ليبيريا عام 1985، وأبرز الاندية الاوروبية التي دافع عن الوانها موناكو وباريس سان جيرمان في فرنسا ولفترة قصيرة مع تشلسي ومانشستر سيتي في انكلترا، لكن الانجاز الاكبر كان مع ميلان الايطالي عندما قاده الى احراز لقب دوري ابطال اوروبا عام 1995 وكان هداف البطولة برصيد 7 اهداف، وفي هذا العام حصد القاب افضل لاعب في افريقيا واوروبا والعالم.
"الجديد سبورت"