وقفة احتجاجية على قرار ترمب في ثانوية حسن كامل الصباح في النبطية

07-12-2017

نفذ طلاب ثانوية حسن كامل الصباح الرسمية في النبطية وقفة احتجاجية استنكارا لقرار الرئيس الاميركي دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة "للكيان الصهيوني".

وتجمع الطلاب في ملعب الثانوية في حضور المدير عباس شميساني وافراد الهيئة التعليمية والادارية، ورفعوا لافتات كتب على بعضها "القدس لنا، لا لوعد بلفور"، و"القدس أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين"، و" ستبقى القدس عاصمة العرب والمسلمين والمسيحيين".

معلم
وألقى الناظر العام في الثانوية محمد معلم كلمة أعلن فيها أن " وقفتنا اليوم هي للتضامن مع اهلنا في فلسطين، وقضية فلسطين التي لا ننفك جميعا نعتبرها أولى قضايانا وهمومنا، لذلك نعلن انه ومن جل كرامتنا جميعا، عربا ومسلمين، ومن اج شرف القدس الذي يأبى ان يتحرر الا على ايدي المؤمنين الشرفاء، نلتقي اليوم رفضا واستنكارا للقرارات الاميركية القديمة الجديدة التي تهدف الى تهويد القدس دعما للكيان الصهيوني الغاصب واعلانها عاصمة لهذا الكيان العدواني المجرم ونزع هويتها العربية والاسلامية عنها في ظل الصمت والتخاذل العربي، فاننا باسمكم نعلن اشد الاستنكار والرفض لهذه الخطوات التي تدعم التطرف وتعذي العدوانية والاجرام ".