يبقى الدراما

24-11-2017

لا يخفي الاعلامي ميشال قزي رغبته خوض التجربة الدرامية بكاركتير لا يشبهه كأعلامي في الكوميديا او التراجيديا، وهو اذ لا يجيد طرق أبواب الشركات الانتاجية الا أنه يتحمس للتمثيل ولهذه التجربة بأنتظار الفرصة المناسبة . قزي يوزع وقته اليوم بين السباحة كهواية وبين تصوير برنامج "أمي أقوى من أمك" وتجربته الاذاعية الجديدة عبر "اذاعة لبنان الرسمية" .