خلية خاصة بـ"التحرش الجنسي" في لوس أنجلوس

11-11-2017

أنشأت مدعية لوس أنجلوس العامة، جاكي لايسي، خلية خاصة لدرس وابل الاتهامات بالتحرش والاعتداء الجنسيين، التي تطال مجموعة من الأسماء البارزة في هوليوود.
إلا أن المدعية العامة شددت على أنها لم تتلق بعد أي ملف من شأنه السماح ببدء ملاحقات جنائية، مضيفة في بيان أنها "على تواصل مع شرطة لوس أنجلوس وبيفرلي هيلز" اللتين فتحتا تحقيقات بشأن المنتج هارفي واينستين والمخرج جيمس توباك والممثل ايد ويستويك بين أخرين.

وفي وقت سابق، ذكرت وسائل إعلامية عدة أن المدعي العام في مانهاتن يستعد لرفع عناصر اتهام بشأن واينتسين إلى هيئة محلفين كبرى، مع احتمال توجيه الاتهام إليه في إطار قضية الممثلة الأميركية باز لا هويرتا، التي تتهمه باغتصابها.

ومنذ الكشف مطلع أكتوبر في صحيفة "نيويورك تايمز" ومجلة "ذي نيويوركر" عن فضيحة هارفي واينستين، الذي تتهمه أكثر من 100 امرأة بالتحرش والاعتداء الجنسيين، اتهم عدد كبير من الرجال بممارسات جنسية غير مناسبة.

ومن بين هؤلاء الممثل كيفن سبيسي الحائز جائزتي أوسكار، المتهم بالقيام بملامسات جنسية وبمحاولة اغتصاب رجال أو أحيانا قصر والمنتج بريت راتنر والممثل سيتفن سيغال.

وتطال الاتهامات أيضا شخصيات سياسية وإعلامية وفي أوساط المطاعم والفنادق، ولا تتوقف عند عالم السينما فقط