ناسا تكشف عن ظاهرة شمسية نادرة

11-11-2017

كشفت وكالة ناسا لأبحاث الفضاء، عن ظاهرة شمسية نادرة تظهر شذوذا غريبا في توهج أقرب النجوم إلى الأرض.
ووفقا لتقرير نشرته سبوتنيك في نسختها الفرنسية، اليوم الجمعة 10 نوفمبر/ تشرين الثاني، رصدت وكالة ناسا لأبحاث الفضاء شذوذا نادرا تسبب في تكوين سحابة من الجسيمات المظلمة على سطح الشمس، ونشرت صورا أصلية للظاهرة.

وأطلقت الوكالة على هذه الجسيمات "الشعيرات الشمسية"، وهي عبارة عن تجمع للجسيمات المعلقة فوق سطح الشمس الملتهب، وعادة ما تظهر على شكل خيوط ممدودة.

ويعود اكتشاف الظاهرة النادرة إلى مرصد الديناميات الشمسية التابع لناسا، حيث رصد شذوذا تسبب في تكوين خيوط مظلمة تطوق المنطقة النشطة للنجم.

وعرف المرصد الشعيرات الشمسية على أنها غيوم من الجسيمات المشحونة الطافية فوق سطح الشمس نتيجة قوى مغناطيسية، وهي خيوط متفاوتة غير متكافئة تأتي على شكل دائرة، وهو شيء نادر الحدوث.