التقدمي يوضح: صور وعبارات مركبة على حساب جنبلاط

10-11-2017

صدر عن مفوضية الإعلام في الحزب التقدمي الإشتراكي ما يلي:

يؤكد اللقاء الديمقراطي والحزب التقدمي الإشتراكي أن الموقف السياسي الرسمي الذي يعبّر عن رأي الكتلة والحزب هو ما ورد في تصريح النائب وليد جنبلاط حصراً والذي أكد أنه "بعد أسبوع من إقامة جبرية كانت أو طوعية آن الآوان لعودة الشيخ سعد والاتفاق معه على إستكمال مسيرة البناء والاستقرار. وبالمناسبة لا بديل عنه".

أما صدور بعض المواقف التي لا تتلاءم مع هذه الثوابت فلا تعبر عن رأي الكتلة أو الحزب.

كما أصدرت المفوضية بياناً ثانياً جاء فيه:
يتداول البعض من الناشطين على وسائل التواصل الإجتماعي صوراً وعبارات مركبة على حساب رئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط على "تويتر" وهي أعمال مشبوهة ترمي لتشويه مواقف النائب جنبلاط والحزب التقدمي الإشتراكي وعلاقاته السياسية مع أطراف أخرى.
لذلك، تدعو مفوضية الإعلام في الحزب التقدمي الإشتراكي جميع المعنيين للركون حصراً إلى الصفحة الرسمية للنائب جنبلاط على "تويتر" أو إلى حسابات جريدة "الأنبـاء" الرسمية على تويتر وفيسبوك وإنستغرام ويوتيوب.

لذلك، إقتضى التوضيح.