الحاج حسن والنائبان المقداد والساحلي يتابعون مشاريع الكهرباء ببعلبك

08-11-2017

عقد وزير الصناعة الدكتور حسين الحاج حسن والنائبان الدكتور علي المقداد ونوّار الساحلي ومسؤولون في حزب الله في بيروت والبقاع اجتماع عمل مع رئيس مجلس ادارة مدير عام مؤسسة كهرباء لبنان المهندس كمال الحايك ومدير عام شركة K.V.A. ماهر عيتاني ومديري ورؤساء دوائر المؤسسة وشركة K.V.A. في البقاع. وخصّص لتقييم أعمال مؤسسة كهرباء لبنان وشركة مقدّمي الخدمات في بعلبك والهرمل والبقاع في المرحلة الماضية، وكيفية تحسينها ورفع مستواها وفاعليتها. 

وشدّد المجتمعون على ضرورة تبنّي آلية عمل جديدة وفقاً لما قرّره مجلس الوزراء تقضي بوضع الشركة جدول أعمال بالمشاريع المنوي تنفيذها في المنطقة على مدى سنة، على أن يعرض على مؤسسة كهرباء لبنان ونوّاب المنطقة ومسؤوليها تمهيداً لدرسه وتحديد واقرار الأولويات ضمن فريق عمل مشترك بين الأطراف الثلاثة، يأخذ بالاعتبار الحاجات والأولويات الحقيقية التي تتطلّبها المدن والبلدات والقرى والأحياء في بعلبك والهرمل والبقاع .

وأكد الوزير الحاج حسن على وجوب تنظيم العلاقة وانتظامها بين المؤسسة والشركة، وأن أعمال الشركة التي تمّ التجديد لها في مجلس الوزراء، سوف تخضع للمراقبة والمحاسبة وفق دفتر الشروط ومذكرة التفاهم الموقّعة بينها وبين مؤسسة كهرباء لبنان. وتقدّم بلائحة مفصّلة بمطالب المنطقة ومدنها وبلداتها وقراها.

وعرض النائبان المقداد والساحلي مطالب المواطنين، والجهود التي يبذلانها من أجل تحقيقها من خلال المراجعات مع المعنيين.
وعزا عيتاني المشاكل الى اهتراء الشبكة في البقاع بشكل كبير، متعهداً بالالتزام بالبروتوكول الموقّع مع مؤسسة كهرباء لبنان.

وتحدّث الحايك، مقترحاً ان يصار الى عقد اجتماع دوري كلّ ثلاثة أسابيع بين نواب المنطقة ومسؤولي المؤسسة والشركة للمتابعة وتفادي تضارب الصلاحيات، داعياً الى احترام الجداول الزمنية المحددة لتسليم المشاريع.
وتطرّق المجتمعون الى موضوع السيولة والتمويل للمشاريع. وأوضح الحايك بهذا الخصوص أن هذه المشكلة تفاقمت خلال العام الحالي، لكنّه توقّع تخطّيها العام المقبل، مع وجوب الزام المتعهدين بانهاء الأعمال ضمن الفترات المحددة.