جمعية المصارف أسفت لاستقالة الحريري: مواقف المسؤولين اتسمت بالحكمة

07-11-2017

أسفت جمعية مصارف لبنان في بيان اثر الاجتماع الشهري لمجلس إدارتها في مقرها بالصيفي، برئاسة الدكتور جوزف طربيه، "لاستقالة رئيس الحكومة سعد الحريري، مقدرة "طريقة تعاطي كافة المسؤولين السياسيين اللبنانيين مع هذه الاستقالة، وبخاصة مواقف رئيس الجمهورية ورئيس مجلس النواب، والتي اتسمت بقدر عال من الحكمة والروية وحس المسؤولية الوطنية". وأثنت على "مواقف جميع الفاعليات الروحية الممثلة لمختلف مكونات النسيج الاجتماعي اللبناني، لما انطوت عليه من حرص واضح ومطمئن على الوحدة الوطنية وعلى صون الاستقرار بأبعاده السياسية والأمنية والإقتصادية".

وأبدت الجمعية ارتياحها "الكبير لردة فعل الأسواق إزاء التطورات السياسية الأخيرة، والتي برهنت من خلال استقرار الأسعار في سوق القطع وحركة السوق الإعتيادية عن فعالية السياسة النقدية المتبعة من قبل مصرف لبنان، وعن رسوخ ثقة المواطنين اللبنانيين، مقيمين وغير مقيمين، بجدوى هذه السياسة وصوابيتها".

وأعلنت أنها "ستبقى على تواصل دائم مع جميع أعضاء الأسرة المصرفية كما مع السلطات الرسمية المختصة، ولا سيما مقام رئاسة الجمهورية ووزارة المال وحاكمية المصرف المركزي، لتعزيز الإستقرار وتأمين تحييد النشاط المصرفي عن مضاعفات الأزمة السياسية الراهنة، التي تأمل الجمعية زوالها في أسرع وقت كي تستعيد المؤسسات الدستورية عملها بانتظام تام وتستأنف الدورة الإقتصادية حركتها بنشاط وحيوية".