الراعي: لضرورة التعاون بين المجتمع الاهلي والكنيسة لمكافحة الافات الاجتماعية

03-11-2017

شدّد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي خلال زيارته اليوم الى مركز كاريتاس لبنان في الدكوانة على ضرورة التعاون بين المجتمع الأهلي والدولة والكنيسة من أجل مكافحة الآفات الإجتماعية التي تعصف في كل حين في مجتمعنا اللبناني وخاصةً في هذه الظروف ، منوِّهاً بالعمل والدور المهم الذي يقوم به رئيس بلدية الدكوانة المحامي أنطوان شختورة في مكافحة الظواهر والخِصال والآفات المجتمعية في الدكوانة ، وخاصةً المخدرات ومحلات القمار التي باتت السبب الأول في تفكك العائلات وإنحراف الشباب وضياع مستقبلهم ، حيث وعد الراعي الرئيس شختورة بتأمين كل الدعم له في متابعة مسيرة مكافحة ترويج المخدرات وإقفال أوكار القمار ، الراعي أثنى على عمل كاريتاس الإنساني الإجتماعي في خدمة المواطن اللبناني وحتى المقيم على أرضنا من أي جنسية كان .

بدوره رحَّب شختورة بالبطريرك الراعي ووفد الإكليروس المرافق شاكراً لهم إهتمامهم بالدكوانة وقضاياها شارحاً لغبطته كل الخطوات التي تقوم بها البلدية في ملف النازحين السوريين والعمالة السورية ، والسعي لإقفال محال القمار المنتشرة في البلدة ، كما كشف شختورة عن قرب إفتتاح ضيعة الرسالة الهادفة الى العناية بالمُسِن والمحتاج .

وفي نهاية اللقاء ، بارك البطريرك الطعام وشارك الجميع في غداء المحبة .