افتتاح معرض تقنيات الزراعة الحديثة في غرفة صيدا برعاية زعيتر

03-11-2017

رعى وزير الزراعة غازي زعيتر ممثلا برئيس مصلحة الزراعة في محافظة النبطية المهندس هادي مكي حفل افتتاح معرض تقنيات الزراعة الحديثة الذي تنظمه غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب بالتعاون مع وزارة الزراعة في قاعة المعارض الكبرى في مقر غرفة التجارة والصناعة والزراعة في مدينة صيدا .

حضر حفل الافتتاح اضافة لمكي، عضوا كتلة التنمية والتحرير النيابية النائبان ميشال موسى، وعلي عسيران، طارق بعاصيري ممثلا الرئيس فؤاد السنيورة، رئيس جمعية تجار صيدا علي الشريف ممثلا النائب بهية الحريري ، الملحق التجاري في سفارة اسبانيا ميغيل بايستيروس، رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب محمد صالح، واعضاء مجلس ادارة الغرفة، المهندس رفلة دبانة رئيس اللجنة الزراعية في اتحاد غرف التجارة اللبنانية، ، النائب السابق احمد عجمي، وفد من غرفة التجارة والصناعة والزراعة في زحلة والبقاع، وفد من قيادة حركة "امل" في اقليم الجنوب ضم المهندس حسان صفا والسيد محمد جمول، عمران فخري عضو المجلس الاقتصادي الاجتماعي، رئيس اتحاد بلديات ساحل الزهراني علي مطر، المهندس ابراهيم الحريري ممثلا بلدية صيدا، المهندس علي دبوق ممثلا بلدية صور، مدير عام تجارة زحلة يوسف جحا، رئيس الدائرة الزراعية في غرفة تجارة بيروت وجبل لبنان ايلي مسعود، ممثلين عن جمعيتي التجار في صور والنبطية ، وفعاليات اقتصادية وزراعية ومصرفية وحشد كبير من المزارعين .

استهل الاحتفال بكلمة ترحيبية لرئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب محمد صالح اكد فيها "انه لا يمكن زيادة المحاصيل الزراعية بدون استخدام التكنولوجيا الحديثة، وفي الوقت الذي يطلب من المزارعين زيادة محاصيلهم إلى أقصى ما يمكن أن توفره مزارعهم للتعويض عن نقص الموارد الغذائية، مع الالتزام بالحد من الأنشطة التي تؤثر سلبا على البيئة، علينا التفكير في مكننة الزراعة، وضرورة إستعمال أحدث تقنيات الري وترشيد استعمال مواد مكافحة الحشرات والأسمدة" .

اضاف: "كما أن استعمال التقنيات الحديثة في عمليات التسميد والقطاف والتعبئة والتوضيب، ستمنح إنتاجنا الزراعي المواصفات الفنية والنوعية والشروط القياسية المطلوبة من المستهلك، وستساعد على تصريف الانتاج في الاسواق الخارجية".

وحول اهمية المعرض قال : "إن هذا المعرض الذي نفتتحه اليوم يهدف للتعريف بأساليب وتقنيات الزراعة الحديثة التي حلت مكان الادوات البسيطة والطرق البدائية، وللتشجيع على استخدامها".

وختم صالح كلمته لافتا الى أن "الحفاظ على الجودة والمستوى التقني هو الضمانة الاكيدة لتصريف الانتاج الزراعي، وصموده امام المنافسة المتزايدة في العالم، سائلا لماذا لا نستخدم التقنية الحديثة لمواجهة مشاكل تواجه محاصيلنا الزراعية وتهدد بكسادها وتراجع مردودها الانتاجي"؟.

بعدها، القى النائب السابق احمد عجمي كلمة باسم المزارعين "امل فيها من وزارة الزراعة الاهتمام بقضايا الزراعة، خصوصا في الجنوب المقاوم، وترشيد المزارعين نحو الزراعات ذات الجدوى، وايجاد مكاتب في الخارج لتسويق المنتجات الزراعية الوطنية".

ممثلا وزير الزراعة المهندس هادي مكي "اكد ان هذا يأتي في سياق البرامج التي توليها وزارة الزراعة لترشيد المزارعين، وتطوير القطاع الزراعي، مشددا "على اهمية تعميم مثل هذا المعرض في المناطق كافة".

وفي الختام، قص ممثل وزير الزراعة مكي ورئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب محمد صالح والحضور شريط افتتاح المعرض وجالوا على اقسامه .

تجدر الاشارة الى ان المعرض الذي يشارك فيه عدد من الشركات والمؤسسات التي تعنى بنقنيات الزراعة الحديثة والشتول الزراعية وتنسيق الحدائق والزهور ومؤسسات مصرفية تستمر فعالياته لغاية 4 تشرين الثاني الجاري من الثالثة عصرا ولغاية الثامنة مساء.