ورشة تدريبية عن مهارات التخاطب لتفعيل السياحة في جبيل بالتعاون مع سفارة فنلندا

02-11-2017

 نظمت جمعية "التنمية والتطوير الإجتماعي" PRODES بالتعاون مع سفارة فنلندا وجمعية Interculturry، ورشة تدريبية بعنوان "مهارات التخاطب والريادة من أجل تفعيل قطاع السياحة في لبنان"، بمشاركة زهاء 20 شخصا من السلطات المحلية، القطاع العام والخاص في المنطقة، وذلك في معهد الإدارة والخدمات IMS، وهو المركز التدريبي للجمعية في منطقة معاد جبيل.

البداية، كلمة مديرة جمعية "التنمية والتطوير الإجتماعي" جوليانا نجم، شكرت فيها "السفارة وبلديات جبيل والبترون على التعاون الدائم ودعمهم للجمعية".

ثم تحدثت عضو المجلس البلدي في جبيل سيرينا أبي شبل فأبدت سرورها بتمثيل رئيس البلدية وسام زعرور الذي تعذر عليه الحضور، مؤكدة "استمرار البلدية بدعم مشاريع الجمعية نظرا لأهميتها الكبيرة لتطوير مناطق القضاء".

من جهتها، اعتذرت منسقة البرامج الانمائية في المنطقة ثريا ناصر الدين عن عدم تمكن السفيرة ساتو ماكي لاسيلا من المشاركة "لأسباب طارئة"، معربة عن سرورها ل"رؤية ثمار العلاقات بين الجمعية والسفارة بعد أربع سنوات من التعاون ودعم المرأة الريفية اللبنانية من خلال برامج التدريب التي تؤهلها الانخراط في مجال العمل".

وتطرق مدير شركة Providentia في فنلندا المدرب سانتي مارتيناز إلى "ثلاثة مواضيع أساسية: التخاطب الفعال، العلاقات الطويلة الأمد مع المستهلك والقوانين الأخلاقية لإدارة قطاع السياحة"، مؤكدا "ضرورة الإنتقال من صورة المنتج إلى فكرة الشعار أو العلامة التجارية".

ورأى ان "لا نجاح لرائد أعمال ان لم يتعاون مع بقية الشركاء من أجل الوصول إلى هدف مشترك ألا وهو الحصول على إخلاص وولاء الزبائن في قطاع السياحة".

وبعد غداء أعده وقدمه فريق تلامذة المعهد، وزعت الشهادات على المشتركين.