لقاء في إجدبرا حول معالجة النفايات: لاستخدام محارق بمواصفات بيئية عالية

02-11-2017

نظمت بلدية إجدبرا في البترون، لقاء توجيهيا حول "كيفية معالجة النفايات وعملية فرزها"، بالتنسيق مع "جمعية الميدان البيئية"، في قاعة الرعية، تحدثت فيه سناء أبي ديب في حضور نائب رئيس اتحاد بلديات البترون رئيس بلدية كفور العربي نصر فرح، رئيس البلدية حميد خوري، مختار البلدة شوقي مرعي وحشد من أبناء البلدة.

بداية، تحدث خوري وشكر للجمعية دعمها ومساهمتها في عملية فرز نفايات البلدة من خلال مشروع green community، تلته ابي ديب وعرفت بالجمعية ودورها في معالجة النفايات وإدارتها بطريقة مستدامة بدءا من حملات التوعية وصولا الى عملية الفرز والنقل، مؤكدة "أن أي حل للنفايات إن كان من خلال الطمر أو المعالجة أو الحرق يحتاج الى فرز صحيح".

وشرحت مراحل تنفيذ مشروع الجمعية في بلدة إجدبرا، واعلنت "عن زيارات ميدانية الى المنازل والمؤسسات من قبل فريق عمل الجمعية لتوزيع المستوعبات مجانا وتقديم الشرح اللازم حول عملية الفرز في سبيل الوصول الى معالجة صحية للنفايات في البلدة"، ورأت "أن مشروع فرز النفايات يصب في تعزيز الاقتصاد في البلد وتخفيف كمية النفايات التي تذهب الى المكب أو معالجتها بطرق أخرى حفظا على البيئة".

وشددت "على أهمية التجاوب والالتزام بخطوات الفرز في المنازل لأنه يساهم في إنجاح العمل البلدي وتنشيط الدورة الاقتصادية"، وقدمت "شرحا مفصلا عن نسب النفايات العضوية والصلبة والمرفوضات"، وثمنت خطوة رئيس بلدية إجدبرا في سبيل معالجة مشكلة النفايات داعية "البلديات الى التفكير بهذا المشروع على أبواب أزمة نفايات جديدة".

ولفتت "الى أن هذا المشروع يساهم في تخفيض كلفة رفع النفايات من القرى والبلدات إضافة الى إفادة البلديات من عملية بيع النفايات الصلبة بعد فرزها"، وتناولت اضرار النفايات ومدة التحلل البيولوجي وأكدت "أن الحل الجذري لأزمة النفايات تكمن في تخفيض كمية النفايات والتدوير والتخمير واسترداد الطاقة من النفايات واستخدام محارق بمواصفات بيئية عالية".

وختمت مؤكدة "على دور ربات المنازل في انجاح عملية الفرز التي تبدأ من المنزل الذي يشكل الحلقة الاساسية في هذا المشروع".

وتخلل اللقاء مداخلة لنائب رئيس اتحاد بلديات البترون نصر فرح شرح في خلالها خطة الاتحاد لاستيعاب نفايات قرى وبلدات القضاء ومشروع معمل معالجة النفايات الذي ينتظر استكمال المعاملات الادارية اللازمة لتنفيذه"، وأشار "الى أن الاتحاد بصدد تنفيذ خطة مؤقتة لحل أزمة النفايات في المنطقة لحين انتهاء المعمل الذي سيبدأ العمل فيه بعد الانتهاء من تنفيذ الاستملاكات اللازمة في الموقع المحدد وموافقة وزارة البيئة على دراسة الأثر البيئي".

وطمأن المواطنين البترونيين الى أن "إتحاد البلديات يولي موضوع النفايات الأهمية القصوى حفاظا على سلامة المواطنين وعلى البيئة في المنطقة".