نورا الحريري وقعت كتابها الماسة المفقودة ومنحت لقب سفيرة

31-10-2017

منحت "جمعية أصدقاء لبنان - موناكو" الكاتبة والمؤلفة الروائية نورا شفيق الحريري لقب سفيرة لها تقديرا لجهودها الداعمة لرسالة وعمل الجمعية، خلال احتفال اقامته الجمعية لمناسبة العيد الخامس عشر لتأسيسها، في فندق "كنمبينسكي" - في بيروت، برعاية رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري وحضوره والنائبة بهية الحريري، رئيس بلدية صيدا محمد السعودي، شفيق الحريري وعقيلته مهى، مدير مكتب الرئيس الحريري نادر الحريري، رئيسة اللجنة الوطنية لمهرجانات صيدا الدولية نادين كاعين والفنان عاصي الحلاني وشخصيات سياسية واجتماعية وثقافية وفنية وإعلامية. وكان في استقبالهم رئيسة الجمعية بوران الحلاني واسرة الجمعية.

وتم خلال الحفل تكريم الكاتبة الحريري بعرض فيلم وثائقي قصير عن نتاجها الأدبي والثقافي ومنحها لقب سفيرة الجمعية وتقليدها درعا تكريمية تقديرا لجهودها الداعمة للجمعية. ثم وقعت كتابها "الماسة المفقودة" المخصص للأطفال.

وكان للكاتبة الحريري كلمة بالمناسبة قالت فيها: "دولة رئيس مجلس الوزراء اللبناني وابن عمي السيد سعد الحريري بهذه الخطوة أبدأ ما ترددت انا وعم امشي فيها ونحن في لبنان بأمان تحت رعايتك بكل وقت ولحظة، وانت فخر لكل شخص بعائلتك ولكل اللبنانيين لان الجميع يشعر دائما بمحبتك للبلد"، مؤكدة "أنها سوف تسعى دائما لمساعدة اطفال لبنان وخصوصا الأقل حظا للنهوض بالمجتمع اللبناني".

وعلى هامش الاحتفال قدمت الفنانة ماريتا الحلاني أغنيتين. واختتم الحفل بمعزوفات موسيقية من عازفة الكمان الفنانة حنين وفرقتها.

وأقيم مزاد علني على مقتنيات فنية وتراثية ولوحات عاد ريعها لدعم انشطة الجمعية.