تاتش تطلق حملة للتوعية حول السلامة المرورية تحت عنوان "ما تسوق"

30-10-2017

أطلقت "تاتش" شركة الاتصالات والبيانات المتنقلة الأولى في لبنان، بإدارة مجموعة زين، حملة مبتكرة أطلقت عليها عنوان "ما تسوق" Don’t Drive، للتوعية حول السلامة المرورية، وذلك كجزء من برنامج الشركة للتنمية المستدامة والمسؤولية الاجتماعية Positive touch.

في الواقع بات الكثيرون يولون الشاشة الصغيرة التي يحملونها بين أيديهم اهتماماً أكبر مما يجري حولهم أثناء القيادة على الطرق، مما بات يشكل كارثة حقيقية. ولقد ثبت أن حثّ الناس والتمني عليهم التوقف عن إرسال الرسائل النصية أثناء القيادة لم يحدث فرقاً كبيراً، لذلك تقترح تاتش اليوم للجمهور العريض عبر حملة "ما تسوق" عدم القيادة في حال لا يستطيعون التوقف عن إرسال الرسائل وإستخدام تطبيق الواتساب وتحميل الصور والسنابات والتغريدات وبعث الرسائل الصوتية والتفاعل على كافة وسائل التواصل الإجتماعي.

ووفقاً لغرفة التحكم المروري التابعة لهيئة إدارة السير والآليات والمركبات في لبنان، فقد بلغ مجموع حوادث السير التي جرى إحصاؤها خلال هذا العام في لبنان لتاريخه 2,884 حادثاً فيما بلغت الإصابات 3,863 إصابة ووصلت حالات الوفاة إلى 406 حالة. وبالرغم من أن هذه الأرقام شكّلت تراجعاً ملحوظاً عن العام الماضي الذي وقع خلاله 4,337 حادث سير، لا يزال هناك الكثير لإنجازه في هذا المجال. وإنطلاقاً من هذا الواقع عملت تاتش وبالتعاون مع شركات ناشئة تشهد نمواً سريعاً مثل Careem وCarpolo وOnlivery على إطلاق مبادرة #DontDrive #ما_تسوق، مانحةً الفرصة للسائقين الذين يصرّون على إستخدام هواتفهم الخلوية أثناء القيادة إختيار حلول تنقّل بديلة عن القيادة وذلك من خلال عروضات ومكافآت متنوعة.

الحملة التي تسلط الضوء على هذه المبادرة تتضمن انعكاساً لشخصيات واقعية مختلفة من الناس الذين يواصلون استخدام الهاتف الخلوي أثناء القيادة، من ملك الـ Likes الى الشخص الذي لا يستطيع التوقف عن إرسال البريد الالكتروني أثناء القيادة وغيرهم... تاتش تحثّ السائقين على المشاركة في مبادرة #DontDrive أو #ما_تسوق واختبار الحلول البديلة والعروض المتنوعة مع touchroadpartners.com.
لمشاهدة الحملة الرجاء زيارة الموقع التالي:
www.youtube.com/touchlebanon 

في معرض تعليقه على هذه الحملة، قال إمري غوركان، الرئيس التنفيذي في شركة تاتش "إن حملة "Don’t Drive" هي ترجمة عملية لطموحاتنا وجهودنا في إحداث تغيير إيجابي ملموس من خلال زيادة الوعي حول أهمية السلامة المرورية. ونحن نطلب من جميع المواطنين، ولاسيما الشباب، عدم القيادة أثناء إستخدام هواتفهم الخلوية.

من خلال هذه المبادرة تعمل تاتش أيضا على دعم النظام الإيكولوجي الرقمي الإقليمي وأصحاب المشاريع الناشئة في لبنان. فـCareem هو تطبيق إقليمي رائد يقدّم خدمة حجز سيارة خاصة مع سائق، ولقد وسّع خدماته مؤخراً لتشمل لبنان. و Onlivery هي منصة رائدة عبر الإنترنت لخدمة التوصيل المجاني للطعام في لبنان حيث تتعاون مع أكثر من 600 مطعم في لبنان. أما Carpolo فهو منصة ذكية لتشارك السيارات حيث تعمل من خلال نظام مكافآت يكسب المستخدمين نقاطَا خلال كل رحلة، وبهذه الطريقة يروّج التطبيق لنظام تشارك السيارات في المجتمعات. ومن خلال مجموعة زين الشركة الأم، دعمت تاتش سابقاً Carpolo الذي إحتل المركز الثاني في مسار الريادة الإجتماعية في مسابقة MIT في نسخته العاشرة الذي نظّمه منتدى MIT لريادة الأعمال في العالم العربي لهذا العام.