مؤتمر النقل في لبنان في يومه الثاني شدد على ضرورة انشاء هيئة ناظمة للنقل

29-10-2017

تابع مؤتمر النقل في لبنان أعماله لليوم الثاني في بيت المهندس في نقابة المهندسين في بيروت، تحت عنوان "نحو نقل عام منظم في لبنان".

بداية، تحدث رئيس اللجنة العلمية في نقابة المهندسين في بيروت المهندس وسام الطويل معرفا بالمحاضرين وبأهمية المحاور التي تناولها المحاضرون المتقدمون في معرفتهم وكفاءتهم، ثم حاضر عضو اللجنة العلمية الدكتور تمام نقاش في المحور الاول عن "تذليل العقبات وتصويب المفاهيم".

وشرح نقاش بشكل مسهب واقع النقل في لبنان منذ التسعينيات حتى اليوم، مفصلا المشاكل والمعضلات التي تعترض تنفيذ الخطط الموضوعة، وحدد في 12 بندا وضعية قطاع النقل وايجاد الحلول له، مشيرا الى "ضرورة أن يكون المبدأ الاساسي للحل انشاء هيئة ناظمة للنقل وإعطائها الحيز الوافي من العمل، او طرح وزارة خاصة للنقل لما لهذا القطاع من أهمية قصوى على الحياة العامة في كل تفاعلاتها الاقتصادية والاجتماعية والهندسية".

وحاور نقاش رئيس لجنة الأشغال العامة والنقل والطاقة والمياه النيابية النائب محمد قباني، فتناول "سياسة النقل في لبنان والخطط الموضوعة والدور الذي شرعت به لجنة النقل في مجلس النواب على المستويات التشريعية والقانونية".

اما المدير العام للنقل البري والبحري المهندس عبد الحفيظ القيسي، ففند الخطط التي وضعتها وزارة الأشغال العامة والنقل والتي تنتظر إقرارها في مجلس الوزراء، والتي "من شأنها أن تسهم مساهمة كبرى في حل أزمات النقل على كل الاراضي اللبنانية".

من جهته، طالب المدير العام لسكك الحديد والنقل المشترك زياد نصر ب "وقف التعديات على أملاك مصلحة سكك الحديد"، لافتا الى أنه "يعمل مع جهاز متواضع في المصلحة"، كاشفا عن "قرب توقيع بروتوكول تعاون بين مصلحة سكك الحديد ونقابة المهندسين في بيروت للحد من التعديات، لأن النقل هو أولا وأخيرا هندسة مدروسة".

كما تناول ممثل البنك الدولي الدكتور زياد نكت المساهمات التي قدمها البنك الدولي والقروض التي أبرمها، "عبر اتفاقيات للمساعدة في تطور قطاع النقل في لبنان والتي منها ما قد نفذ ومنها قيد التنفيذ او يحتاج الى التشريعات والقرارات اللازمة لذلك".

أما ممثل مجلس الإنماء والإعمار المهندس ايلي حلو، فأشار الى "ضرورة أن تناقش كل المشاريع قبل تنفيذها مع نقابة المهندسين، لما فيها من خبراء وتقنيين في كل المجالات الهندسية"، مؤكدا أن مشاريع النقل يجب "أن تناقش قبل تحويلها الى الدراسات".

وعرضت الناشطة في مناصرة النقل العام المحامية ليلى أبو شاهين "لتجربتها في هذا المجال والتي تهدف أولا وأخيرا الى خدمة الانسان".

وأدار الندوة عضو اللجنة العلمية المهندس راشد سركيس، فرأى في خلاصة المحور، أن "النقاش تمحور على انتاج استمرارية هذا النشاط وتوسيع المشاركة، وضرورة عرض لكل المشاريع العامة مع نقابة المهندسين قبل تحويلها الى الدراسات".