قطاع أطباء أسنان في المستقبل رد على شائعات تناولته حول محاولته شق الصف النقابي

28-10-2017

رد قطاع أطباء الاسنان في تيار المستقبل بالشمال عبر بيان صادر عنه، على "المغالطات والافتراءات التي وردت في مقالة أحد الصحافيين، والتي جاء فيها تحليل غير صائب عن سعي مستقبلي لشق الصف النقابي، وإفشال الاحتفال الخاص بافتتاح مركز نقابة أطباء الأسنان في طرابلس".

وجاء في البيان الآتي:

أولا: "إن الجسم النقابي في نقابة أطباء الأسنان، لم ولن يتزعزع بوجود مناسبتين، وبفارق زمني مدته 3 ساعات.

ثانيا: إن خطاب الأمين العام لتيار المستقبل احمد الحريري، خلال إعلان اللائحة الانتخابية أكد دعم وحدة الجسم النقابي، وترميم كل التصدعات التي تسبب بها البعض.

ثالثا: إن احتفالية إفتتاح مركز نقابة أطباء الأسنان، كانت في تمام الخامسة مساء، وبمشاركة كافة كوادر القطاع وعلى رأسهم مرشح التيار لمركز النقيب الدكتور طوني شاهين، وكافة أعضاء اللائحة، وانتهى الاحتفال عند السادسة والنصف، تلاه عشاء خاص أقامه النقيب بحضور أعضاء مجلس النقابة حصرا، ولم يدع اليه عموم الاطباء، بمن فيهم أطباء التيار الذين شاركوا في عشاء إعلان لائحتهم.

رابعا: أما حفل إعلان اللائحة كان في الثامنة والنصف، وبعد محاضرة علمية نظمها القطاع بعد استحصالها على موافقة قبل شهرين من مجلس النقابة، ولذلك لا مجال للخلط بين المناسبتين.

خامسا: إن المبنى الجديد للنقابة، هو إنجاز للجمعية العمومية الذي اتخذته منذ ثلاث سنوات، وهو ما يؤكد أن تيار المستقبل كان الداعم الأساسي للمبنى النقابي.

سادسا: إن القطاع يدعو الزملاء الى ممارسة العملية الديموقراطية والانتخاب بكثافة في 12 تشرين الثاني المقبل، للتأكيد على وحدة صف النقابة وحرية قرارها".