المجلس المركزي للمسلمين يحذر من منح حزب "البديل الألماني" دور الضحية

27-10-2017 http://www.dw.com/ar/news/a-41137379

دعا المجلس المركزي للمسلمين في ألمانيا إلى انتخاب النائب البرلماني عن حزب "البديل من أجل ألمانيا اليميني الشعبوي المثير للجدل، ألبرشت غلازر، نائبا لرئيس البرلمان الألماني (بوندستاغ) لمنع الحزب من لعب دور الضحية.قال رئيس المجلس المركزي للمسلمين في ألمانيا أيمن مازيك "كامل احترامي للنواب الذين صوتوا بـ"لا" لمرشح حزب البديل من أجل ألمانيا، وأتفهم دوافعهم"، مضيفا في المقابل أنه لا ينبغي منح الحزب فرصة لعب "دور الضحية"

 

وذكر مازيك أنه كان من الأفضل لذلك قبول مرشح البديل الألماني نائبا بين النواب الستة لرئيس البرلمان فولفغانغ شويبله، وقال "وبعد ذلك سيتعين علينا التعامل مع حقيقة أن لدينا نائبا لرئيس البرلمان كارها للإسلام وعنصريا، هذه ألمانيا عام 2017، وإنه أمر محزن لكن حقيقي".nnويذكر أن غلازر كان المرشح الوحيد الذي لم يحصل على الأغلبية المطلوبة ليصبح نائبا لرئيس البرلمان خلال الجلسة التأسيسية للبرلمان يوم الثلاثاء الماضي.

 

ويتهم نواب الأحزاب الأخرى في البرلمان غلازر (75 عاما) بإنكار حق حرية العقيدة على المسلمين المقيمين في ألمانيا خلال خطاب له أمام أنصار حزبه في نيسان / أبريل الماضي، بينما ينفي غلازر هذا الاتهام، ويرى أنه تم إساءة تفسير خطابه.

 

وقال غلازر خلال هذه الفعالية "نحن لسنا ضد حرية العقيدة. الإسلام هيكل لا يعرف حرية العقيدة ولا يحترمها، كما أنه يئد أي نوع من حرية العقيدة حيثما تكون له السيادة. ومن يتعامل مع حق أساسي بهذه الطريقة، يتعين حرمانه منه".ح.ز/ ح.ح (د.ب.ا)