كيجيان: العلاقات الصينية اللبنانية تزداد صلابة لإيمان البلدين بأهمية تنمية الروابط الاقتصادية

20-10-2017

 اختتم السفير الصيني وانغ كيجيان جولته في مدينة صيدا، بغداء أقامه على شرفه رئيس تجمع رجال وسيدات الأعمال اللبناني - الصيني علي محمود العبدالله في دارته بمجدليون، في حضور النائبة بهية الحريري، محافظ الجنوب منصور ضو، رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة محمد صالح، رئيس جمعية تجار صيدا علي الشريف، وفاعليات صيداوية.


وتحدث كيجيان عن "الدور الذي يلعبه لبنان على خارطة الحزام والطريق الصينية"، وقال: "إن صيدا تتمتع بموقع جغرافي مهم على طريق الحرير القديم، ويمكن أن تؤدي دورا ضمن مبادرة الحزام والطريق، التي أطلقتها الصين، والتي تعود بالمنفعة على كل المدن التي تشملها".

وأشاد ب"التحضيرات التي تجرى، تمهيدا للانتخابات النيابية المقبلة في أيار"، متمنيا أن "يحافظ لبنان على الزخم السياسي الإيجابي بهدف تحقيق الاستقرار والأمن والنمو والتطور"، وقال: "إن العلاقات الصينية - اللبنانية تزداد صلابة ومتانة، نتيجة إيمان البلدين بأهمية تنمية الروابط الاقتصادية والاجتماعية والثقافية".

أضاف: "إن لبنان بدأ منذ فترة بتحقيق استقرار سياسي غداة انتخاب العماد ميشال عون رئيسا للجمهورية، ثم انتخاب سعد الحريري رئيسا للحكومة، وكل هذه الخطوات ساهمت في تعزيز التوازن السياسي والاقتصادي في لبنان".

وقدم كيجيان إلى العبد الله درعا تكريمية حملت اسم "درع النجاح والتوفيق والحظ".


العبد الله
من جهته، رحب العبد الله بالسفير الصيني، وقال: "إن زيارته لصيدا خطوة باتجاه تعزيز العلاقات اللبنانية - الصينية عموما، وتعزيز علاقة السفير وفريق عمله بمدينة صيدا خصوصا. هذه الزيارة هي جزء من سلسلة زيارات ولقاءات تم تنظيمها بالتنسيق بين رئيس تجمع رجال وسيدات الأعمال اللبناني الصيني والسفارة الصينية، وشملت حتى الآن عكار، إضافة إلى مدينة طرابلس والزهراني وزحلة. في كل زيارة يتم تعريف السفير كيجيان على المميزات التي تتمتع بها كل منطقة وأهمية تعزيز العلاقات بين هذه المدن من جهة، والمدن الصينية من جهة أخرى".


بيان
وأفاد بيان وزعه المكتب الاعلامي لتجمع رجال وسيدات الأعمال اللبناني - الصيني أن "رئيس التجمع لعب دورا في تنسيق زيارة قامت بها بلدية تكريت العكارية أخيرا لشنغهاي، حيث شاركت في الدورة التأهيلية لتخطيط وبناء مدن الدول العربية لعام 2017، التي نظمتها وزارة التجارة الصينية في شنغهاي. وتمثلت بلدة تكريت من خلال رئيس بلديتها الدكتور حاتم العلي، إضافة إلى فريق عمل. وألقى العلي كلمة افتتاحية خلال الدورة باسم الدول العربية المشاركة".


وأشار البيان إلى أن "السفير الصيني استهل جولته الصيداوية بزيارة النائبة بهية الحريري، حيث جرى استعراض العلاقات الثنائية. ورحبت الحريري به في مدينة صيدا، ونوهت بالعلاقات التي تربط لبنان والصين. ثم انتقل السفير الصيني مع وفد السفارة لزيارة المقر الرئيسي لمجموعة أماكو التي يرأسها علي محمود العبدالله، حيث تم تقديم شرح إلى السفير الصيني حول نشاطات المجموعة. وكذلك، التقى السفير كيجيان في جولته محافظ الجنوب منصور ضو في مكتبه بسراي صيدا الحكومي، بحضور قائد منطقة الجنوب الاقليمية في قوى الأمن الداخلي العميد سمير شحادة، حيث جرى عرض الأوضاع على الساحة الجنوبية من مختلف النواحي الأمنية والانمائية وعمل الكتيبة الصينية العاملة ضمن قوات اليونيفيل في جنوب لبنان. ثم انتقل للقاء رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي في مكتبه بالقصر البلدي حيث تلقى درعا تقديرية لمناسبة زيارته للمدينة".

ولفت إلى أن "السفير الصيني التقى رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب محمد حسن صالح، بحضور عدد من أعضاء مجلس ادارة الغرفة ورئيس جمعية تجار صيدا علي الشريف ووفد من جمعية تجار صور وفاعليات اقتصادية ورجال أعمال، وعقد اجتماع مشترك تم خلاله البحث في سبل تعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية بين لبنان والصين، لا سيما مع القطاعات المنتجة في الجنوب اللبناني. ثم زار السفير الصيني المقر الجديد لشركة "جبيلي أغروتيك" في صيدا. كما جال في الجامع العمري الكبير في صيدا وزار مركز الأولي للعارض والترفيه".