فرحة قواتية في استراليا

17-10-2017

لوحظ الفرح على وجوه الجيل القواتي الجديد في استراليا بزيارة رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع اليهم، خصوصا وانها زيارته الاولى، حيث اعتبرها الجميع انها تحاكي وجدانيات القواتيين. وتأثر جعجع كثيرا برفاقه القدامى الذين كانوا الى جانبه في القوات مثل طوني عبيد الرجل الذي كان يلازمه في تحركاته، ورفيق الزين طوق الملقب "بالشقور" الذي كان مرافقه اللصيق. كما ان القواتيين هناك تأثروا بجعجع لانهم غادروا لبنان بعد حل حزب القوات وغالبية الموجودين هناك لديهم ملفات قضائية تعمل القوات على معالجتها. كما كان حضور جعجع ايجابي في قداس التيار الوطني الحر في ذكرى 13 تشرين الاول وتشديده على المحافظة على "اوعا خيك" حيث شعر اللبنانيين في استراليا بعمق المصالحة المسيحية.