احتفال رمزي لمؤسسة صبحي العاقوري في الذكرى الـ10 لاستشهاده

16-10-2017

أقامت "مؤسسة الشهيد صبحي العاقوري"، في الذكرى العاشرة لاستشهاد المقدم صبحي العاقوري، احتفالا رمزيا أمام مدخل المستشفى العسكري في باريس، حيث تلقى العلاج وفارق الحياة.

حضر الاحتفال ممثل قائد الجيش العماد جوزاف عون الملحق العسكري اللبناني في فرنسا الجنرال الياس أبو جودة، السفير رامي عدوان، ممثل رئيس أركان الجيوش الفرنسية الجنرال مارك دو فريتش، مدير المستشفى العسكري في كلامار كلود كونيسا وأفراد من الجالية اللبنانية في فرنسا. وتم وضع لوحة تذكارية للمقدم العاقوري للمرة الاولى امام مدخل المستشفى.

وألقى كلمة قائد الجيش العميد أبو جودة، فشكر "فرنسا وجيشها وشعبها لوقوفها بجانب لبنان وجيشه".

ونوه ب"التضحيات التي تقدمها كتيبة اليونيفيل الفرنسية على الأراضي اللبنانية بهدف إحلال السلام والاستقرار على الحدود".

وفي الختام، ألقت ليا العاقوري كلمة توجهت فيها إلى زوجها، وقالت: "أينما كنت الان ستبقى دائما في قلبي، مرافقا خطواتي وملهما أفكاري. أرقد بسلام حيث أنت، فرفاق السلاح ها هم يكملون المسيرة، مسيرة التضحية والوفاء التي قد بدأتها انت".

كما شكرت كل من "ساهم في إنجاح هذه الخطوة المميزة" وقالت: "لولا دعم السفارة الفرنسية في لبنان والسلطات الفرنسية والقيمين على المستشفى لما أبصر هذا الاحتفال النور. ولذا، نحن من الشاكرين".