إطلاق حملة لمكافحة السرطان في الحازمية والجوار برعاية حاصباني

16-10-2017

أطلقت في مستشفى جبل لبنان حملة لمكافحة السرطان في الحازمية والجوار بعنوان "معا ضد السرطان"، برعاية نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الصحة العامة المهندس غسان حاصباني ممثلا بمديرة برنامج مكافحة السرطان في وزارة الصحة العامة الدكتورة فاديا الياس. وتحدث بداية رئيس مستشفى جبل لبنان الدكتور نزيه غاريوس، فتطرق الى مرض السرطان "هذا المرض الذي يتزايد في لبنان"، وقال: "علينا مواجهته بكل الوسائل المتاحة ونحن مستعدون لنضع كامل طاقتنا في تصرف البرنامج الوطني لمكافحة أمراض السرطان الذي تديره الدكتورة فاديا الياس الحاضرة معنا بصفتها ممثلة لراعي الحفل".
أضاف: "لقد انطلقت مستشفى جبل لبنان على يد مؤسسها مخايل غاريوس ونحن اليوم نحتفل بذكرى 20 عاما من العمل الدؤوب لخدمة المرضى ولبنان بأفضل الوسائل. ونأمل المساهمة في نشر الوعي الطبي والوقاية في مجتمعنا من خلال هذه الندوة والكثير من النشاطات الاخرى". 

اما رئيس جمعية انماء الحازمية الدكتور زياد عقل فقال: "نحن مجموعة من 18 مواطنا لبنانيا 9 من الذكور و9 من الإناث من مختلف الاعمار تجمعهم محبتهم للخدمة العامة ولبلدهم لبنان ولبلدتهم الحازمية. اجتمعنا للعمل لتحقيق ألاهداف التالية: تعميق الحوار والتواصل بين أبناء وسكان بلدة الحازمية، تعزيز قدرات المرأة والشباب والأطفال في تنمية بلدة الحازمية، بناء أطر منهجية ومتعددة القطاعات على مستوى البلدة والتعاون مع البلدات المجاورة ومع جمعيات مشابهة في لبنان والخارج".

أضاف: "اليوم زاد عدد أعضاؤنا خاصة بعد تنظيمنا عدد من ورشات العمل المتخصصة بهدف وضع خطط عمل مدروسة ومنظمة مع أهل العلم والخبرة في مجالات عديدة بهدف انماء الحازمية الحبيبة وبهدف الاهتمام بالإنسان". 

اما رئيس قسم الطب الداخلي والعناية الفائقة في جبل لبنان ورئيس جمعية التشخيص الطبي والمناعة الذاتية و جمعية دعم الطب الوقائي الدكتور ايلي نيكولا فرح فألقى محاضرة مفصلة عن أسباب السرطان وجديد الابحاث العلمية في هذا المجال. وقال: "ما علينا إلا التصويب نحو الخيارات الصحية وعادات الفرد في مجتمعنا بتطوير الأساليب والوسائل عبر التوعية والتواصل من أجل حثه على تغيير عاداته ونظامه الغذائي في شكل فعال".

وأشار إلى "ما يؤكده الكثير من الخبراء أن 90% على الأقل من العوامل الرئيسية لداء السرطان باتت معروفة وممكن مواجهة معظم أسبابها".
وتحدث عن كتاب "دليلك إلى قهر السرطان" الذي يتوجه فيه إلى عامة الناس لتغيير أفعالهم وطريقة التغذية المتبعة. 

ثم كانت كلمة ممثلة حاصباني التي قالت: "ان الامراض السرطانية بتزايد مستمر. فاحتمالات الاصابة بها تضاعفت في السنوات العشر الاخيرة من 200 مريض جديد لكل 100 الف مواطن الى 300 حالة جديدة لكل 100 الف مواطن خلال عام 2015 إذ تم تسجيل 13000 حالة جديدة مع ما يتطلبه ذلك من انفاق يتطور باستمرار.
ان الوزارة تقدم هذه الأدوية مجانا و لكن المجانية لا تلغي الحقيقة. وبهدف ترشيد إستخدام الدواء والموارد المتاحة مما لا يتعارض مع مصلحة المريض وينعكس إيجابا على كلفة علاجه، ونظرا لأهمية وضع ضوابط لكيفية وصف الأدوية قمنا بوضع بروتوكلات طبية نقوم حاليا بتطويرها وتحديثها وفقا للمراجع العلمية الموثوقة المحلية والدولية على أن نصدر النسخة الجديدة في اواخر ألسنة الحالية. والمطلوب هو احترام وتطبيق هذه البروتوكولات العلاجية من قبل الأطباء الزملاء".

وفي الختام، كرمت جمعية انماء الحازمية حاصباني وغاريوس وفرح.