الجماهير الاندونيسية نعت حارس مرمى توفي بعد اصطدامه بزميل

16-10-2017

نعى مشجعو كرة القدم في اندونيسيا تشويرول هودا حارس وقائد لامونجان المنافس في دوري الدرجة الأولى في البلاد الذي توفي بعد اصطدامه بأحد زملائه خلال مباراة في ملعب النادي في جاوة الشرقية.

وأظهرت لقطات تلفزيونية هودا وهو يصطدم بزميله رامون رودريغيز في الدقيقة 34 من المباراة التي جرت أمس الأحد في الدوري الاندونيسي.

وقال أنديكا هانجا برامانا المسؤول الاعلامي في النادي :"إن ركبة رودريغيز اصطدمت بشكل غير متعمد بصدر هودا في هذه الواقعة".

وقال الطبيب يوديستيرو اندري نوغروهو رئيس وحدة الطوارئ في مستشفى سوغيري في لامونغان :"إن الحارس (38 عاما) نقل إلى خارج الملعب على محفة بعد أن فقد الوعي وحاول فريق طبي في الاستاد انعاشه".

أضاف :"إن هودا نقل إلى وحدة العناية المركزة في المستشفى ووضع على جهاز التنفس الصناعي وانعاش القلب لكن حالته تدهورت وفارق الحياة الساعة 4,54 دقيقة بالتوقيت المحلي".

وقال الطبيب :"فعلنا كل ما في وسعنا لاعادة الوظائف الأساسية لأعضاء تشويرول هودا للعمل".

وذهب زملاؤه مباشرة إلى المستشفى بعد صفارة النهاية عقب الفوز 2-صفر على سيمين بادانج وذهب مشجعون لاحقا إلى منزله وهم يحملون الشموع وفقا لتقارير اعلامية محلية.

وترك هودا زوجة وطفلين.