السجن لكارفاليو بسبب التهرب الضريبي

07-10-2017

قضت محكمة إسبانية اليوم الجمعة بحبس ريكاردو كارفاليو المدافع السابق لريال مدريد بطل دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم سبعة أشهر وتغريمه 142882 يورو (167000 دولار) لارتكابه جرائم ضد سلطات الضرائب الإسبانية.
ولا يلزم القانون الإسباني من يدان بعقوبة الحبس في الجرائم غير المرتبطة بالعنف والتي تقل مدتها عن عامين بتنفيذها حال عدم إدانته سابقا في أي قضية.
ووجدت المحكمة كارفاليو (39 عاما)، الذي يلعب حاليا ضمن فريق شنغهاي سيبج الصيني، مذنبا لإخفائه دخله المرتبط بحقوق استغلال صورته في عامي 2011 و2012 عندما كان لاعبا في ريال مدريد.
ولعب المدافع البرتغالي في ريال مدريد بين عامي 2010 و2013 وأخفى 545981 يورو عن الضرائب.
وأعاد اللاعب المبلغ واعترف بذنبه وذكرت المحكمة في بيانها ان هذا أدى لتخفيف الحكم رغم توصية المدعي الإسباني بحبسه 12 شهرا وتغريمه 300 ألف يورو.
وكارفاليو أحدث اللاعبين الذي وقعوا تحت طائلة قانون الضرائب في إسبانيا.
وأقر ليونيل ميسي هداف برشلونة بذنبه في عام 2016 بتهمة الاحتيال على الدولة الاسبانية بإخفاء 4.2 مليون يورو وحُكم عليه بالحبس لمدة 21 شهرا.
وحضر كريستيانو رونالدو هداف ريال مدريد جلسة استماع في يوليو تموز الماضي للرد على ادعاءات بإخفاء 14.7 مليون يورو. ولم يتم توجيه أي اتهامات رسمية ضده بعد.
"الجديد سبورت"