تيار المستقبل يتقدم الاثنين بإخبار ضد شلاش بعد تهديداته لطرابلس وأهلها

06-10-2017

صدر عن "تيار المستقبل"، مساء اليوم، البيان الآتي:

"لم يكن مستغرباً أن يصدر عن شبيحة نظام بشار الأسد الذي سبق وأن هدد بإشعال لبنان، وارتكب الجرائم بحق طرابلس وأهلها، وآخرها جريمة تفجير مسجدي "السلام والتقوى"، تهديدات فاجرة "بهدم طرابلس على رؤوس من فيها"، ووصفها بـ"طرابلس العار"، كما جاء في تغريدات عضو مجلس الشعب السوري السابق أحمد شلاش بالأمس.
إن "تيار المستقبل" إذ يرفض بشدة ما صدر عن المدعو شلاش بحق طرابلس وأهلها، يضع هذه القضية برسم كل المسؤولين المعنيين بحماية طرابلس وأهلها من تهديدات نظام بشار الأسد، ويؤكد أن طرابلس الفيحاء هي مدينة الفخر والعزة والصمود، وأن العار الذي نطق به المدعو شلاش يمثله هو ونظامه المجرم الساقط إنسانياً وأخلاقياً.
بناءً عليه، قرر "تيار المستقبل" أن يتقدم، عبر محاميه، يوم الاثنين المقبل، بإخبار لدى النيابة العامة التميزية ضد المدعو شلاش، يطالب فيه الدولة اللبنانية بإتخاذ كل الإجراءات القانوينة اللازمة لملاحقته ومنعه من دخول الاراضي اللبنانية وإصدار مذكرة توقيف بحقه".