أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 4 تشرين الأول 2017

04-10-2017

المستقبل
قيل إنّ من بين الأفكار التي طُرحت في اجتماع اللجنة الاقتصادية أمس استعانة الحكومة بشركة استشارية لوضع دراسة تحدّد القطاعات التي تتمتّع بميزة تفاضلية في بنية الاقتصاد اللبناني للعمل على تعزيزها في السنوات المقبلة.
***********************************
الجمهورية
يتخوف تيار سياسي من إقدام حليف له في قضاء جبيل على إعطاء أصواته في الإنتخابات إلى خصمه بسبب تصرفات رئيس التيار التي تجاوزت المعقول.
يعتزم مرجع روحي عقد إجتماعات مع المعنيّين لحضّ المسؤولين على التعامل مع ملف وجودي يضرب الكيان.
يُردِّد رئيس حزب في مجالسه الخاصة أنّ التحولات الإقليمية ستؤثر على التحالفات وستجعل الحليف خصماً والخصم حليفاً.
************************************
اللواء
سُحب ملف تقريب الانتخابات من التداول بعدما حقّق الأهداف التي كان يرمي إليها!
يلحّ مسؤول كبير على الوزراء الإسراع في إنجاز مشاريعهم المناطقية، تمهيداً لبت المطالب في جلسات حكومية هناك.
نجح وزير سيادي بإقناع فريقه باللجوء إلى أسلوب الضوضاء الإعلامية لانتزاع مكاسب ومطالب شخصية وفئوية؟
******************************************

الشرق
اكد مصدر حزبي ان اللقاء الاخير بين الرئيس سعد الحريري والنائب وليد جنبلاط تطرق الى العديد من الموضوعات ومن ابرزها التحالفات الانتخابية المقبلة بين "المستقبل" و"الاشتراكي" … وتم الاتفاق على متابعة ذلك من خلال لجان مشتركة…
لفت قيادي في "تيار سياسي" بارز الى وجود تباينات عديدة بين "التيار" واحد حلفائه الرئيسيين … وان من علامات هذه التباينات مبادرة الحليف الى تسمية مرشحين من دوائر يعتبرها "التيار" ذات اهمية خصوصية له…
خلافا لما تردد في بعض الاروقة في الايام القليلة الماضية، فقد استبعد مسؤول في "تيار المستقبل" اي لقاء بين الرئيس الحريري وقيادات طرابلسية بادرت الى القطيعة والانفصال والتشكيك. ورأى ان الكرة هي في ملعب هؤلاء ليبنى على الشيء مقتضاه…

البناء
كواليس
قالت مصادر عسكرية معنية بالتطورات التي شهدها الميدان السوري خلال اليومين الماضيين إنّ كثافة هجمات داعش ونوعيتها فضحت درجة التنسيق بين التنظيم والحراك الكردي الانفصالي وهدفهما المشترك بإرباك قوى محور المقاومة وتفضح معهما المرجعية الدولية والإقليمية التي تقف وراءهما بطريقة الدعم الفعلي والتحريك الخفي وإعلان التبرّؤ منهما ذاتها، لكنها اعتبرت أنّ هذه الفورة سيتمّ امتصاصها وأنّ زمام المبادرة في الجبهتين مع داعش والانفصال لا تزال بيد محور المقاومة.
خفايا
لم يستبعد مصدر سياسي على صلة بقيادات بارزة في فريق 14 آذار أن تتلقى هذه القيادات تعليمات جديدة من السعودية، وذلك بعد زيارة العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز ونجله ولي العهد محمد بن سلمان إلى روسيا في اليومين المقبلين، التي ستؤدّي حكماً إلى "تكويعة" مهمة في السياسة السعودية في المنطقة، وذلك على خلفية الانتصارات الكبيرة التي يحققها محور المقاومة، وأيضاً لأنّ للسعودية مصالح مهمة مع روسيا لم تعد قادرة على تجاهلها لا سيما في ظلّ التراجع الدراماتيكي للدور الأميركي على الصعيد العالمي…