السلطات الاسبانية أوقف رئيس نادي ماربيا لكرة القدم لعلاقته بفضيحة تبييض اموال

27-09-2017

أعلنت الشرطة الإسبانية، اليوم، أنها أوقفت 11 روسيا بينهم رئيس نادي ماربيا الإسباني لكرة القدم، لعلاقتهم بفضيحة تبييض اموال بقيمة 30 مليون يورو (35 مليون دولار).

وكشفت الشرطة أنها قامت بهذه التوقيفات أمس وطالت العصابة الموزعة أعمالها بين النادي الكروي وشركة للمياه وملعب للغولف في منطقة ملقة الساحلية، بهدف اخفاء الاموال القذرة.

وتشكل هذه القضية فصلا من مسلسل فضائح الفساد التي هزت اسبانيا وشملت سياسيين من جميع الاقطاب وشركات وأندية كرة القدم.

واشترى الكسندر غرينبرغ نادي ماربيا عام 2013 عندما كان الأخير يمر بأزمة مالية.
وقالت الشرطة أن غرينبرغ استخدم النادي وممتلكاته للحصول على خدمات من قادة سياسيين ورجال اعمال في المنطقة.

ودهمت الشرطة مقر النادي الذي يلعب في دوري الدرجة الثالثة في اسبانيا، ما دفعه الى مطالبة انصاره بالتزام الهدوء ولا سيما بعد الكشف عن عملية الاعتقالات التي طاولت رئيسه.

وبالمجمل، أجرت الشرطة 18 عملية تفتيش، وصادرت مبالغ نقدية كبيرة، و23 سيارة فخمة، وأسلحة نارية.

وقالت الشرطة الاسبانية أن تحقيقا يتعلق بالفساد والجريمة المنظمة، بدأ قبل 4 اعوام وأدى الى تفكيك الفرعين الاسبانيين لمجموعتي الجريمة الروسيتين الرئيسيتين "سولنتسيفسكايا" و"ايزمايلوفسكايا".