حالة تحكيمية مثيرة للجدل بمباراة الريال ودورتموند

27-09-2017

طالب فريق بروسيا دورتموند الألماني حكم مباراته ضد ريال مدريد بضربة جزاء بسبب لمس المدافع سيرجيو راموس للكرة في الدقيقة 13 عندما كانت النتيجة تشير إلى التعادل السلبي في اللقاء الذي جرى بملعب سيغنال إيدونا بارك في دوري أبطال أوروبا.

وقعت الحادثة، التي أثارت الجدل، عندما رفع لاعب دورتموند ماكسميليان فيليب كرة من الجهة اليسرى، فصدها كيلور نافاس لكن الكرة تابعت مسيرها تجاه المرمى، وفي تلك اللحظة لمست بيد راموس الذي كان يحرك يده نحو الأعلى فأبعدت الكرة عن المرمى.

ولم يتضح إن كانت حركة يد راموس عفوية أو متعمدة، واندفع لاعبو الفريق الألماني إلى الحكم بعد الحادثة مطالبين بضربة جزاء، لكنه لم يحتسب شيئا.

صحيفة "أس" الإسبانية استشارت حكمها المختص إيتورالدي غونزاليس بشأن الحادثة فقال كان يجب أن يحصلوا على ضربة جزاء مؤكدا أن راموس "رفع يده إلى موقع مهم" مشيرا إلى خط المرمى.

وانتهت المباراة بفوز ريال مدريد بنتيجة 3-1، سجل منها كريستيانو رونالدو هدفين وكان الثالث من نصيب غاريث بيل.

وهذا الفوز هو الأول الذي يحققه الفريق الملكي على بروسيا دورتموند في معقله.