تغييرات واسعة على تشكيلة الجزائر

20-09-2017

أكد رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم خير الدين زطشي، الثلاثاء، عدم استدعاء لاعبي ليستر سيتي الإنجليزي رياض محرز وإسلام سليماني إلى التشكيلة التي ستواجه الكاميرون في الجولة قبل الأخيرة من تصفيات أفريقيا المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018.
ويأتي غياب محرز وسليماني عن التشكيلة التي ستخوض المباراة في ياوندي يوم 7 أكتوبر، بعدما أصبح المنتخب الجزائري خارج حسابات التأهل إلى النهائيات، إثر الهزيمة أمام زامبيا صفر-1 في 5 سبتمبر الحالي، والأمر ذاته بالنسبة للكاميرون التي تحتل المركز الثالث في المجموعة الثانية بفارق 7 نقاط عن نيجيريا المتصدرة.

كما لم يتم توجيه الدعوة إلى مهاجم شالكه الألماني نبيل بن طالب، ولاعب وسط ميدلزبره الإنجليزي عدلان قديورة، بحسب ما صرح زطشي لوكالة الأنباء الجزائرية، موضحا أن هؤلاء اللاعبين "مبعدين مؤقتا عن الخضر".

وأضاف أنه بعد انعدام فرص المنتخب في التأهل لمونديال 2018 "قرر المدرب الوطني إراحة هؤلاء اللاعبين وإعطاء الفرصة لآخرين لإبراز قدراتهم في إطار خطتنا لإعادة بناء المنتخب الوطني".

كما أعلن رئيس الاتحاد اعتزال قائد المنتخب السابق المدافع كارل مجاني (32 سنة) عن المشاركة الدولية، وتوقف رصيده مع المنتخب الوطني عند 56 مباراة و3 أهداف.

وبعد مشاركتين على التوالي في مونديالي 2010 و2014، سيكون منتخب "ثعالب الصحراء" غائبا عن النهائيات بعد فشله الذريع في الدور الحاسم من التصفيات، حيث اكتفى بنقطة في 4 مباريات.

"ٍسكاي نيوز"