تحقيق عسكري محض

14-09-2017

وفق المعطيات فإن ملف التحقيق في أحداث عرسال وخطف وقتل العسكريين الذي بدأته مديرية المخابرات عبر الشرطة العسكرية سيكون عسكريا محض وسيتمّ التوسع فيه إنطلاقا من التحقيق الذي أجرته المخابرات عام 2014، وبالتالي فهو لا علاقة له بأي شبهات قد تطال سياسيين.