مخزومي زار دريان وأثنى على الزيارات الرئاسية ودور دار الفتوى

17-02-2017

استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، في دار الفتوى، رئيس "حزب الحوار الوطني" المهندس فؤاد مخزومي، وعرض معه شؤون الدار والأوضاع المحلية والإقليمية، وأطلعه على أجواء لقاءاته في الخارج.

وقال مخزومي إثر اللقاء: "إن سماحته كرس دور دار الفتوى الراعي لوحدة الصف والكلمة والضامن للوحدة الوطنية"، مثنيا على جهوده في "توحيد الطائفة والمسلمين وعلى الحوارات التي يجريها مع مختلف الطوائف في البلد".

وأكد أن "الأهمية القصوى في هذه المرحلة على المستوى الإقتصادي والتنموي هي إقرار الموازنة وتعزيز علاقاتنا مع دول الخليج"، مثنيا على "الزيارات الرئاسية في بداية العهد والتي تكسر الجليد مع عدد من البلدان العربية الوازنة". وحض على "إنجاز قانون الانتخاب وإجراء الانتخابات النيابية في مواعيدها الربيع المقبل"، معتبرا "أن لا سبب للتأخير"، ومتسائلا: "إذا كان القانون الحالي المرفوض من الجميع سيكون هو الحل الأخير؟". وأمل في "عدم خذلان الشبان والشابات وطموحهم بنقلة نوعية تعيد ثقتهم بالبلد والدولة وتعزز موقع لبنان في المنطقة وأمام العالم".

وأكد مخزومي ايضا أنه "في مختلف لقاءاته الخارجية سواء في الغرب أم في البلدان العربية يحض على دعم الاقتصاد اللبناني والاستثمار في البلد"، مشيرا إلى أن "في مقدور القطاعين العام والخاص في لبنان أن يكونا الشريكين الأكبرين في إعادة إعمار سوريا".

وعن النفط والغاز، قال: "إن هناك أملا في هذا القطاع"، محذرا من "المحاصصة".