2020 | 20:40 كانون الثاني 20 الإثنين
البيت الأبيض: ترامب يعتزم الاجتماع مع زعماء العراق وباكستان وسويسرا والاتحاد الأوروبي خلال منتدى دافوس | جمعية المصارف: إعادة فتح فروع المصارف العاملة في قضاء عكار اعتباراً من صباح غد حرصاً على تأمين الخدمات المصرفية لأبناء المنطقة | "سكاي نيوز": قوات الأمن الفرنسية تعتقل 7 أشخاص في مدينة برست للاشتباه بتحضيرهم لعمل إرهابي | ارتفاع قتلى احتجاجات العراق اليوم إلى 6 بينهم عنصرا أمن | "ام تي في": البحث الحكومي لا يزال يتركز حول الاسماء المقترحة لنائب رئيس الحكومة بين أمل حداد وبترا خوري | خامنئي: الحج مسألة سياسية ويجب أن نستغله في الترويج لديمقراطيتنا الدينية | مصادر الثنائي الشيعي للـ"ال بي سي": حزب الله حريص على التشكيل في أسرع وقت ويتمنى على الجميع التجاوب لتشكيل الحكومة هذا الاسبوع | جنبلاط: الامر المضحك أنهم مختلفون مع بعضهم في حكومة لون واحد | جنبلاط: كلمتي للحراك الجديد أن العنف لا يخدم وكلامي والحريري ليس دفاعا عن حجارة بيروت بل عن أهلها | مصادر المشاركين في إجتماع دياب للـ"ام تي في": لم نلمس لدى فرنجية أي رغبة بعدم المشاركة في الحكومة | مصادر للـ"ام تي في": الرئيس المكلف قبل بصيغة الـ20 وزيرا والحكومة العتيدة ستبصر النور قريبا | الخارجية الإسرائيلية نقلاً عن نتنياهو: عدد الدول التي لا تريد التعاون معنا لا يتجاوز أصابع اليد الواحدة |

90 في المئة من المهاجرين واللاجئين هم من سوريا والعراق أو أفغانستان

تجارة وبشر - الأحد 31 كانون الثاني 2016 - 10:07 -

نشرت صحيفة "صاندي تلغراف" تقريرا عن تفاقم أزمة المهاجرين إلى أوروبا، ومعاناتهم في البلدان التي يصلون إليها. واشارت الى إن 250 شخصا لقوا حتفهم في شهر كانون الثاني، وهم يحاولون الوصول إلى اليونان من تركيا. ولفتت إلى تقديرات منظمة الهجرة الدولية التي تقول إن 90 في المئة من المهاجرين واللاجئين الوافدين إلى اليونان هم من سوريا والعراق أو أفغانستان.
وذكرت ان 2.5 مليون لاجئ سوري وصلوا إلى تركيا، التي وافقت على اتخاذ إجراءات من شأنها التقليل من الهجرة، التي تغري الحالمين بركوب القوارب المهترئة. وعرضت تركيا أيضا ترخيصا بالعمل لكل لاجئ سجل نفسه لدى السلطات منذ ستة أشهر.
ونقلت عن وزير الدفاع البريطاني السابق، ليام فوكس، نائب وزير الدفاع السابق، قوله إن التهديدات من أزمة المهاجرين قد تكون أسوأ من الهجمات الجنسية على نساء في كولونيا بألمانيا.

مقالات مرتبطة
اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار. البريد الإلكتروني