2018 | 20:35 أيار 24 الخميس
فادي سعد لـ"او.تي.في.": لم نعتد على الحصول على اي استعطاف من أحد والرئيس بري أخلّ بالاتفاق معنا لناحية عضوية هيئة المجلس فهذه المراكز تخضع لتفاهمات سابقة | الان عون لـ"أو.تي.في.": لم تحصل أي مقايضة بيننا والرئيس بري ولا شيء يدوم لأحد | صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية: واشنطن تدرس فرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية الأسبوع المقبل | "أم.تي.في.": زيارة جعجع الى قصر بعبدا كانت مفاجآة ولم يبلغ بها دوائر القصر مسبقاً بسبب دوافع أمنية | "أم.تي.في.": الاتصالات تجري في هذه الاثناء مع الامانة العامة لمجلس النواب لتحديد يوم للمشاورات لتأليف الحكومة والتي ستكون يوما واحداً | "أم.تي.في.": سيكون للرئيس المكلف سعد الحريري غداً زيارة بروتوكولية على رؤساء الحكومة السابقين | "صوت لبنان 100.5": اطلاق نار في حي حطين في الشارع الفوقاني داخل مخيم عين الحلوة ناجم عن اشكال بين يوسف شبايطة وحمادى دحابري | رئيس كوريا الجنوبية يبدي "أسفه الشديد" بعد الغاء قمة ترامب وكيم | التحكم المروري: جريح في حادث اصطدام بيك-أب بحائط محلة الخيام مرجعيون | رئيس الجمهورية كلف الحريري تشكيل الحكومة | نعمة افرام: نتطلّع إلى حكومة جامعة تحمل برنامجاً إنقاذيّاً المنطقة مشتعلة والحياد الإيجابي موجب تاريخي | جريصاتي عبر تويتر: اكتمل عقد الأقوياء لانهاض مشروع الدولة القوية |

88 متهما بتهريب البشر أمام محكمة في تايلاند

تجارة وبشر - الثلاثاء 10 تشرين الثاني 2015 - 10:23 -

مثل 88 متهما بتهريب البشر أمام محكمة في العاصمة التايلاندية بانكوك اليوم خلال جلسة اجرائية للنظر في الأدلة وقوائم الشهود قبل بدء انعقاد المحاكمة.
وصرح مسؤول بالمحكمة بأن "النظر في أقوال 500 شاهد سيستغرق ما يصل لعامين ما يعني أن صدور الأحكام في القضية التي أثارت غضبا دوليا سيحتاج وقتا أطول".

وقال المسؤول للصحافيين :"هناك 500 شاهد في هذه القضية. وسيتطلب النظر في شهاداتهم قرابة 200 اجتماع وهو ما يعني أن نظر القضية سيستغرق عامين".

وجاء التحقيق والاعتقالات بعد اكتشاف 30 جثة في مقبرة قرب مخيم لتهريب البشر في منطقة أحراج قرب الحدود مع ماليزيا وهو ما أثار غضبا دوليا.

وقال الباحث المختص بشؤون تايلاند في منظمة هيومن رايتس ووتش لحقوق الإنسان سوناي باسوك :إن "النظر في شهادات الشهود في هذه القضية سيستغرق أكثر من عامين".

وأضاف لرويترز :"من الواضح أن هذه ستكون محاكمة ممتدة ولا بد أن يشعر الشهود بالأمان والحماية وهؤلاء ليسوا سوى حفنة من المهربين. الأمر يتطلب متابعة التحقيق مع آخرين".