2018 | 07:54 نيسان 27 الجمعة
سفير لبنان في الكويت لـ"الجديد": عملية الاقتراع جيدة وهناك حماسة للناخبين ونتواصل مع كل الاطياف كلبنانيين | "الجديد": لا وجود لمشرفين من وزارتي الداخلية والبلديات ولا من وزارة الخارجية والمغتربين داخل اقلام الاقتراع في دبي وعملية الاقتراع تجري باشراف قنصلية لبنان في دبي | "أو تي في": عدد المقترعين اللبنانيين في الكويت بلغ قبل قليل 48 مقترعاً من أصل 1878 | باسيل رداً على سؤال عن إمكانية الطعن بانتخابات المغتربين: بعض الافرقاء يريد افشال هذه الصورة الانتخابية الجميلة | حمادة لـ"صوت لبنان (100.5)": لم يتخذ اي قرار امس في ملف الكهرباء وانما رحل القرار للحكومة والمجلس النيابي المقبلين | مستشارة وزير الخارجية باسكال دحروج لـ"صوت لبنان (100.5)": فتحت صناديق الاقتراع في 5 دول عربية وتبقى مصر عند الساعة 8 والعملية تسير بسلاسة وما من اعتراضات او شكاوى حتى الان | باسيل: تجربة الإنتخابات جديدة علينا كوزارة خارجية والموظفون بتصرف وزارة الداخلية وينفذون ما هو مطلوب منهم | باسيل من الخارجية: المغتربون يشاركون بصنع مستقبل لبنان من خلال مشاركتهم بعملية الاقتراع | سفير لبنان لدى الدوحة للـ"أل بي سي": نملك طاقما كبيرا وقادرون ان نخوض هذه العملية الانتخابية | فتح صناديق الاقتراع في المملكة العربية السعودية وقطر والكويت | "أم تي في": عاصفة رملية قوية ضربت الكويت مساء أمس وأطاحت بكل التدابير التي اتُخذت لمواكبة الإنتخابات النيابية وطاقم السفارة أعاد ترتيب الأمور من نقطة الصفر | "الجديد": عدد كبير من المندوبين عن المرشحين للانتخابات النيابية يتوزعون على مراكز الاقتراع في الامارات العربية المتحدة |

120 مهاجرا وصلوا الى قاعدة بريطانية في قبرص

تجارة وبشر - الأربعاء 21 تشرين الأول 2015 - 13:52 -

وصل زهاء 120 مهاجرا كانوا في زورقين اليوم الى قاعدة بريطانية تقع جنوب جزيرة قبرص المتوسطية حسب ما اعلن مسؤولون عسكريون "لوكالة فرانس برس".

وقال المسؤولون في سلاح الجو الملكي البريطاني في قاعدة اكروتيري قرب مدينة ليماسول الساحلية (جنوب) :ان "نساء واطفالا كانوا بين الركاب الذين هم بصحة جيدة".
ولم يعرف ما اذا كانوا اشخاصا فروا من سوريا واذا كانت قبرص وجهتهم اصلا.

وصرح متحدث عسكري "لوكالة فرانس برس" "كان هناك زورقان ينقلان 120 شخصا ونحاول ان نعرف من اين اتوا".

وقاعدة اكروتيري التي تقلع منها طائرات بريطانية لتنفيذ عمليات ضد تنظيم داعش في العراق، احدى القاعدتين اللتين احتفظت بهما بريطانيا على الاراضي القبرصية لدى استقلال الجزيرة عام 1960.