2018 | 22:17 أيار 27 الأحد
وكالات عالمية: كونتي يتخلى عن تكليفه تشكيل الحكومة في ايطاليا | محادثات بين واشنطن وبيونغ يانغ في المنطقة المنزوعة السلاح في كوريا للاعداد للقمة بين ترامب وكيم | جريح نتيجة انزلاق دراجة نارية على اوتوستراد الضبية المسلك الشرقي وحركة المرور ناشطة في المحلة (صورة في الداخل) | حاصباني للـ"ام تي في": الادوية التركية رخيصة بسبب دعم الدولة لها ومصانع الادوية في ازمة وبحاجة لحل سريع | محمد صلاح يبشر المصريين: أنا واثق من قدرتي على خوض مونديال روسيا | جورج عطاالله: آن الأوان لتحقيق الانجازات فشعب الكورة يستحق وينقصه الكثير | محمد نصرالله: لتضمين البيان الوزاري بندا لمعالجة أزمة الليطاني | قاسم هاشم: نأمل ولادة حكومة سريعة لينطلق العمل الجاد والخطة الإنقاذية | فريد البستاني في ورشة عمل سياحية في دير القمر: لن اضيع الوقت بانتظار ولادة الحكومة والشوف لن ينتظر وقد بدأنا العمل | مناطق عكار والضنية تشهد تساقط أمطار وحبات البرد مع ارتفاع سرعة الرياح وتكوّن الضباب | الاسترالي دانييل ريتشياردو سائق رد بول يفوز بسباق موناكو في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات | مسودة ثلاثينية للحكومة... ومصادر بيت الوسط تؤكد: "تفنيصة"! |

الحكومة تقر الغاء المناقصات... وانماء عكار مقابل النفايات

أخبار محليّة - الثلاثاء 25 آب 2015 - 15:16 -

عقد مجلس الوزراء جلسة استثنائية عند العاشرة والنصف من قبل ظهر اليوم في السراي الكبير برئاسة الرئيس تمام سلام وحضور الوزراء الذين غاب منهم الوزيران ميشال فرعون وريمون عريجي بداعي السفر.
بعد الجلسة التي استمرت أكثر من أربع ساعات تلا وزير الإعلام رمزي جريج المقررات الرسمية الآتية:
بناء على دعوة دولة رئيس مجلس الوزراء ، عقد المجلس جلسة استثنائية عند الساعة العاشرة والنصف من يوم الثلاثاء الواقع فيه الخامس والعشرين من شهر آب 2015 في السراي الحكومي برئاسة دولة الرئيس وحضور الوزراء الذين غاب منهم الوزيران ميشال فرعون وريمون عريجي بداعي السفر.
إستهل دولة الرئيس الجلسة بالتذكير بما أعلنه في مؤتمره الصحافي يوم الأحد الماضي عن ضرورة تحمل الحكومة مسؤولياتها باعتبارها المؤسسة الدسورية الوحيدة الصامدة في ظل الشغور الرئاسي وشلل عمل السلطة التشريعية وتسرب الشلل الى السلطة التنفيذية.
وقال دولة الرئيس" بعيدا عن كل الإعتبارات السياسية والطائفية والفئوية والحزبية وجهت الدعوة الى هذه الجلسة الإستثنائية لمعالجة موضوع النُفايات الكارثي والبحث في نتيجة فض عروض المناقصات. إن أضرار أزمة النفايات ليست محصورة بطائفة أو بمنطقة أو بفئة أو بحزب وإنما هي حالة وطنية شاملة تتطلب علاجا فوريا بعيدا عن كل الصراعات والإختلافات والتباينات ."
أضاف" وللوصول الى معالجة سريعة تُزيل الوضع الضاغط لهذا الملف،طرح دولة الرئيس إقتراحا بتخصيص منطقة لبنانية عزيزة ومحرومة هي منطقة عكار بقيمة مئة مليون دولار ، تُقدم على مدى ثلاث سنوات من خلال الهيئة العليا للإغاثة وذلك بغية تنفيذ مشاريع إنمائية من شأنها تعزيز هذه المنطقة ورفع المستوى المعيشي فيها."
وقال دولته" إذا اتخذنا قرارا بتقديم هذا الدعم الضروري وباشرنا فورا باعتماد المشاريع التنموية لتعزيز أوضاع أهلنا في عكار ، نستطيع في ظل ذلك أن نتواصل معهم لمساعدتنا على إيجاد حل سريع لموضوع النفايات."
واقترح الرئيس أن يُخصص الجزء الثاني من الجلسة بعد إنجاز ملف عكار، لمناقشة نتائج المناقصات التي أعلنت بالأمس والإستماع الى عرض من وزير البيئة والى مختلف وجهات النظر في شأنها.
بعد كلام دولة الرئيس ، تحدث الوزراء بشكل مسهب عن موضوع النفايات وعن موضوع المشاركة وعن آلية عمل مجلس الوزراء والمقاربة المعتمدة لإتخاذ القرارات في هذا المجلس ولتوقيع المراسيم العادية.
وبنتيجة المناقشة، أشار دولة الرئيس الى ان هذه الجلسة مخصصة لمعالجة موضوع النفايات الكارثي، وانه يطرح موضوع الدعم الإنمائي لمنطقة عكار، وانه مستعد لبحث كل الطروحات المعروضة في جلسات لاحقة، إنما يقتضي في جلسة يوم الخميس المقبل إعطاء الأولوية للبنود الملحة الواردة على جدول أعمال جلسة الخميس المقبل، مؤكدا ان مجلس الوزراء ليس المكان المناسب لحل الخلافات السياسية القائمة في البلاد.
ثم طُرح اقتراح دولة الرئيس على المجلس الذي قرر بصدده إعطاء الهيئة العليا للإغاثة سُلفة خزينة بقيمة ما يوازي مئة مليون دولار اميركي توزع على السنوات 2015 و2016 و2017 لتنفيذ بعض المشاريع التنموية ومشاريع البنى التحتية والخدمات العامة في محافظة عكار، على أن تُحدد هذه المشاريع والخدمات بقرارات تصدر عن رئيس مجلس الوزراء.
وأشار دولة الرئيس الى أمله بأن يساهم هذا القرا بإيجاد حل فوري لأزمة تراكم النفايات المنتشرة في كل مكان.
ثم استمع المجلس الى عرض وزير البيئة لنتائج مناقصات الخدمات المنزلية الصلبة، وقد أفاد الوزير ان النتائج تضمنت أسعارا مرتفعة مما يقتضي عدم الموافقة على هذه النتائج .
وبعد التداول، قرر مجلس الوزراء إعتماد إقتراح وزير البيئة بعدم الموافقة على نتائج المناقصات وتكليف اللجنة الوزارية البحث في البدائل ورفعها الى مجلس الوزراء.