2018 | 18:39 تشرين الثاني 14 الأربعاء
باسيل: مباركة المصالحة بين المردة والقوات برعاية بكركي وكل مصالحة لبنانية اخرى فكيف اذا اتت لتختم جرحاً امتدّ 40 عاما ولتستكمل مساراً تصالحيّاً بدأ مع عودة العماد عام 2005 | "الوكالة الوطنية": طريق عيناتا - الأرز سالكة للسيارات المجهزة ورباعية الدفع بسبب تراكم الثلوج | حزب الله: انتصار غزة على العدو هو ثمرة لصمود الشعب الفلسطيني ووحدة فصائل المقاومة | الحريري: المصالحة بين القوات اللبنانية وتيار المردة صفحة بيضاء تطوي صفحات من الألم والعداء والقلق | بيان المصالحة: عزاؤنا الوحيد أن تضحيات الشهداء أثمرت هذا اللقاء التاريخي بعيداً عن أي مكاسب سياسية ظرفية | بيان المصالحة: يعلن تيار المردة وحزب "القوات" إرادتهما المشتركة في طي صفحة الماضي الأليم مع التأكيد على ضرورة حلّ الخلافات والتوجه إلى أفق جديد | بيان المصالحة: يلتقي في بكركي وبرعاية الراعي رئيس "تيار المردة" سليمان فرنجية ورئيس "القوات" سمير جعجع ترسيخاً لخيار المصالحة الثابت والجامع | كوريا الجنوبية تعلن انخفاض صادراتها النفطية من إيران إلى صفر في تشرين الاول الماضي مقابل 1.7 مليون برميل العام الماضي | مجلس الأمن يصوت بالاجماع لرفع العقوبات عن إريتريا | انتهاء اللقاء بين الراعي وجعجع وفرنجية في بكركي | خلوة في هذه الأثناء تجمع البطريرك الراعي وجعجع وفرنجية | البطريرك الراعي في كلمة خلال لقاء المصالحة بين فرنجية وجعجع في بكركي: ما أطيب وما أجمل أن يجلس الأخوة معاً |

لا تهمشونا...

رأي - الأربعاء 12 آب 2015 - 06:49 - أ.ر.خ

زار البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي البقاع الغربي، تلك المنطقة التي يستولد فيها النواب المسيحيون من رحم طوائف اخرى وبالتالي هؤلاء النواب لا يمثلون المسيحيين ولا الوجدان المسيحي.
والمؤسف كان ان الاحزاب المسيحية لم تدع لمشاركة البطريرك في الغداء في الويست بقاع كاونتري كلوب تحت عنوان الاكتفاء بدعوة النواب والوزراء الحاليين والسابقين.
نلفت نظر سيدنا والمعنيين ان الاحزاب المسيحية في المنطقة هي الممثل الحقيقي للمسيحيين وهي من قدم الخدمات لقرى المنطقة وخصوصا التيار الوطني الحر ووزرائه.
فهل صارت بكركي شريكة في تهميش الاحزاب المسيحية؟ وهل لو قام مفتي الجمهورية عبد اللطيف دريان بزيارة الى المنطقة سيستبعد مثلا تيار المستقبل الذي يمثل اكثرية السنة؟
ونتذكر هنا جيدا ايضا كيف منع كاهن رعية خربة قنفار الوزير جبران باسيل من زيارة الكنيسة فيما رأينا هذا الكاهن يزور السفارة السعودية مقدما الدعم لعاصفة الحزم. ان عزل الاحزاب المسيحية من قبل الكنيسة خطيئة ونأمل من سيد بكركي ان يعيد النظر في هذه المسألة ويساعد في اعادة التمثيل الصحيح لمسيحيي الاطراف بدلا من المساهمة في اقصائها.