2019 | 12:00 كانون الثاني 20 الأحد
"أم تي في": أمير قطر غادر القمّة متوجهاً الى المطار بعد مشاركته في الجلسة الافتتاحية | وزير المالية السعودي في افتتاح الاقتصادية: انعقاد القمة يأتي في وقت تواجه الامة العربية العديد من التحديات ونكرر الشكر والتقدير للبنان على استضافته لهذه القمة | الأمين العام للجامعة العربية: أشعر بالحزن لعدم مشاركة ليبيا في القمة وللظروف التي أوصلت الامور الى هذه النقطة لأن ليبيا ولبنان بلدان عزيزان ونأمل ان تتم معالجة هذا الأمر | "المرصد السوري": 3 قتلى مدنيين في انفجار حافلة في مدينة عفرين السورية | أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط: اثبتت الوقائع التي شهدها العالم العربي ان التنمية والامن والاستقرار هي حلقات في منظومة واحدة مترابطة | الأمين العام لجامعة الدول العربية: لا تزال هناك تحديات كبيرة تواجه الدول العربية وعلى رأسها التنمية | الرئيس عون: كنا نتمنى أن تكون هذه القمة مناسبة لجمع كل العرب فلا تكون هناك مقاعد شاغرة وقد بذلنا كل جهد من أجل إزالة الأسباب التي أدت الى هذا الشغور إلا أن العراقيل كانت للأسف أقوى | الرئيس عون: لبنان يدعو المجتمع الدولي لبذل كل الجهود وتوفير الشروط لعودة آمنة للنازحين السوريين وخاصة للمناطق المستقرة التي يمكن الوصول اليها من دون أن يتم ربط ذلك بالتوصل لحل سياسي | الرئيس عون: لبنان دفع الثمن الغالي جراء الحروب والارهاب ويتحمل منذ سنوات العبء الاكبر لنزوح السوريين والفلسطينيين كما أن الاحتلال الاسرائيلي مستمر بعدوانه وعدم احترامه القرارات الدولية | الرئيس عون: زلزال حروب متنقلة ضرب منطقتنا والخسائر فادحة ولسنا اليوم هنا لمناقشة أسباب الحروب والمتسببين بها انما لمعالجة نتائجها المدمرة على الاقتصاد في بلداننا | وزير المال السعودي: انعقاد هذه القمة يأتي بوقت تواجه الأمة العربية العديد من التحديات وعلينا أن نكون أكثر حرصا على توحيد الجهود | معلومات من الأمانة العامة للجامعة العربية تفيد ان ‏باسيل نجح في إخراج صيغة لبيان خاص بعودة النازحين السوريين تتلائم مع المصلحة الوطنية وتحظى بتوافق الدول العربية عليها وقد تم إدراجها في البيان الختامي |

جنبلاط: لنحافظ على ما تبقى من تلك الدولة والكيان والتعديدية

أخبار محليّة - الأحد 15 حزيران 2014 - 14:32 -

التقى رئيس جبهة النضال الوطني النائب وليد جنبلاط في قصر المختارة، حفيد الملك فاروق (ملك مصر سابقا) الملك فؤاد الثاني، في حضور عقيلته السيدة نوار، يرافقه وفد ضم: حفيدة ملك ايطاليا الاميرة ماري كابريلا دوسافوا، الاميرة اليزبيت دي بغوسلافنا، السيدة أنا اناتي، السيد جوفاني روندايني، السيدة ناني فيتشار، فرتشا سكوا أفاني، السيد دراغان باديتش، الاستاذ انطوان عقل، والسيد متري بستروس.

تخلل الزيارة التي دامت قرابة الساعتين جولة للملك فؤاد والوفد المرافق في ارجاء القصر اطلعوا خلالها على معالمه التاريخية، بعدها زار الوفد محمية ارز الشوف في الباروك، وقصر بيت الدين، وانتهت الزيارة بغداء تكريمي في قصر المير امين.

وكان جنبلاط رعى حفل تكريم عضوين قديمين في الحزب التقدمي الاشتراكي الدكتور خليل احمد خليل، والزميل عزيز المتني، في قاعة المكتبة الوطنية في بعقلين، في حضور النائبين غازي العريضي، وعلاء الدين ترو، وامين السر العام في الحزب التقدمي الاشتراكي ظافر ناصر واعضاء مجلس القيادة والمفوضين، وفاعليات مختلفة وحشد من الاهالي.

وبعد تقديم من مدير المكتبة غازي صعب، وكلمتين للمحتفى بهما خليل والمتني حول مسيرتهما النضالية منذ ايام مؤسس الحزب الشهيد كمال جنبلاط، ثم مع قيادة وليد جنبلاط، وشكره على التكريم، القى جنبلاط كلمة نوه فيها بالمكرمين اللذين رافقاه ومعهما كوكبة من الرفاق المناضلين منهم من لا يزال موجودا ومنهم من غاب، بهذه المسيرة التقدمية والنضالية".

اضاف: "اليوم وقبل كل شيء علينا ان نكون مثل سنابل القمح المليئة التي تنحني مع الريح، حيث تهب على المنطقة وتزداد العواصف والرياح من سوريا الى العراق الى كل مكان. كما ان علينا محاولة دائمة للحفاظ على الدولة اللبنانية بالرغم من كل شيئ او نحافظ على ما تبقى من تلك الدولة مع الاسف وهذا الكيان والتعديدية، بالرغم من الخلافات السياسية الهائلة، نحافظ على ما تبقى من لبنان الكبير الذي بني على ايام غورو وسايس - بيكو، يبقى اذا ما حافظنا عليه بالحوار".

ثم قدم الى خليل والمتني ميداليتين (كمال جنبلاط : 1917 - 1977 ).