2018 | 21:06 شباط 22 الخميس
السعودية: هيئة الترفيه تعلن بدء بناء دار للأوبرا واستثمار 64 مليار دولار في الترفيه خلال الـ10 سنوات المقبلة | "الجديد": عمال وموظفو هيئة اوجيرو ينفذون اعتصاماً ويتوقفون عن العمل في المراكز للمطالبة بتحصيل سلسلة الرتب والرواتب | انتهاء القمة الرئاسية اللبنانية الارمينية التي انعقدت بين الرئيسين عون وسركيسيان وبدء المباحثات الموسعة بين الجانبين اللبناني والارميني |

جلسة للمجلس الاعلى للدفاع وتوجيهات بالمحافظة على المؤسسات العسكرية

التقارير - الأحد 18 أيار 2014 - 13:27 -

 عقد المجلس الاعلى للدفاع جلسة في القصر الجمهوري في بعبدا قبل ظهر اليوم برئاسة رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان. وبعد انتهاء الجلسة، تلا الامين العام للمجلس اللواء الركن محمد خير البيان الآتي:

"بدعوة من رئيس الجمهورية عقد المجلس الاعلى للدفاع اجتماعا التاسعة صباحا اليوم الاحد الواقع فيه 18 ايار 2014، رأسه الرئيس سليمان في حضور رئيس مجلس الوزراء، ووزراء: الدفاع الوطني، الخارجية والمغتربين، المالية، الاقتصاد والتجارة. ودعي الى الاجتماع كل من قائد الجيش ممثلا برئيس الاركان وقادة الاجهزة الامنية.

اعطى الرئيس توجيهاته الى اعضاء المجلس الاعلى للدفاع للمحافظة على المؤسسات العسكرية والامنية وتوحيد الجهود الامنية وزيادة جهوزيتها وجعلها اكثر عملانية والاستمرار بتسليح الجيش والعمل على السعي لاقرار الاستراتيجية الدفاعية، واخيرا وضع دراسة لتعديل القوانين المتعلقة بترقية الضباط والسن القانوني ونظام التقاعد.

وعرض رئيس مجلس الوزراء الوضع السياسي الداخلي ومدى اهمية الاستقرار السياسي والثقة بالمؤسسات التي تنعكس ايجابا على العمل المؤسساتي والنظام العام والاوضاع الامنية. كما طلب الرئيس الاستمرار بالدعم السياسي للخطة الامنية التي اقرها مجلس الوزراء اخيرا.

بحث المجلس الاوضاع الامنية العامة في البلاد، واطلع من قادة الاجهزة العسكرية والامنية على التدابير التي تستمر في تنفيذها في مختلف المناطق، وعلى مسار الخطة الامنية في طرابلس والبقاع الشمالي.

كما تم التداول بحاجات القوى العسكرية تحضيرا لمؤتمر المانحين المقرر عقده في روما في شهر حزيران المقبل، والمتعلق بدعم خطة تسليح الجيش.

وبحث المجلس في احتياجات سائر القوى العسكرية لتمكينها من تنفيذ المهام الموكلة اليها، والحفاظ على جهوزيتها لما يطرأ من مهمات.

وبعد المداولات ، اتخذ المجلس القرارات المناسبة واعطى توجيهاته حيالها".